قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ينكب العلماء على مزيد من الدراسات المتعلقة بالشمندر السكري بعد ان توصلوا الى ان البروتين الموجود في تلك النبتة الجذرية& قد يكون&بديلا فعليا لدم الانسان.


يعمل الباحثون على دراسة إمكانية تحويل البروتين الموجود في الشمندر السكري للعمل بنجاح في أنسجة الجسم لدى البشر، بعد ان اكتشفوا إمكانية الاستعانة به ليكون بديلا للهيموغلوبين في الدم. وكما هو معروف، فإن الهيموغلوبين هو بروتين يحتفظ بالأوكسجين في الدم، وقد اتضح للعلماء أن التركيب الكيميائي لهيموغلوبين الإنسان يشبه جدا البروتين الموجود في الشمندر.

يحاول العلماء حاليا التأكد من إمكانية تغير البروتين النباتي بحيث يصبح قادرا على العمل في أنسجة جسم الإنسان بصورة طبيعية. وحسب قول أحد الباحثين، سيستغرق هذا العمل حوالي 3 سنوات، وسيكون هذا عملا مثيرا وطويلا.

&