قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إذا كان هناك نهار مثالي ووقت مثالي لحجز تذكرة السفر، فما هو إذا المقعد المثالي لضمان أن الرحلة التي تم التخطيط لها بعناية فائقة ستكون مريحة؟

كشفت دراسة جديدة أجرتها شركة طيران "إيزي جت" أن مقعد 7F هو المقعد المثالي، أما السبب فهو أنه أكثر المقاعد التي يتم بيعها وحجزها باكراً.

لكن هذه النتيجة تتعارض مع دراسة سابقة أجراها موقع "سكاي سكانر" المتخصص بالحجوزات، إذ اعلن وقتها أن مقعد 6Aهو الأفضل وفق ما أجمع عليه المستفتون.

أما طاقم الطائرة فكان لهم رأي آخر، نستعرضه في ما يلي:

إن كنت تبحث عن الأمان، اختر مقعدا على الممر في الخلف، إذ يملك المسافرون في المقاعد الخلفية نسبة اكثر بـ 40% للبقاء على قيد الحياة عند حدوث ارتطام.

إن كنت تبحث عن الرحلة الهادئة اختر مقعدا فوق الجناح، إذ تميل مقدمة الطائرة ومؤخرتها إلى الارتداد بشكل أعنف عند المطبات الهوائية.

لرحلة هادئة اختر مقعدا في مقدمة الدرجة التي تسافر فيها. قد تستمع عندها لحديث مضيفي الطائرة لكن صوت المحرك يكون منخفضا.

إذا كنت تنوي النوم فاختر مقعدا قرب النافذة من الجهة اليسرى، إذ توفر النافذة مسندا للرأس ولن تنزعج عندها من أن يوقظك احد ليذهب إلى الحمام.

إن كنت تبحث عن التخزين فاجلس في المقاعد الخلفية.

إن كنت تبحث عن مقعد يسرّع عملية خروجك من الطائرة فاجلس في الجانب الأيسر من الطائرة وفي المقدمة. فباب الخروج دائما ما يكون على الجهة اليسرى، وبطبيعة الحال يغادر اولا من يجلس في المقدمة.

إن كنت تبحث عن مساحة لقدميك فاجلس في المقاعد القريبة من الخرج.

إن كنت تسافر مع أطفال فاجلس خلف الحواجز بين المقطورات، إذ توجد مساحة أوسع ليتحرك الأطفال وغالبا ما تكون الحمامات قريبة.

رابط:
http://www.huffingtonpost.com/entry/get-the-best-seat-on-an-airplane_us_57e2778de4b0e80b1b9f305a?section=us_travel