قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف": قال باحثون أميركيون إن التدخين قد يتسبب في الوفاة لكنه لا يؤدي للإصابة بمرض الزهايمر. ويأتي هذا الكشف بعد التوصل سابقاً إلى أدلة بحثية تؤكد أن تدخين التبغ أمر يزيد من خطر الإصابة بالسرطان، أمراض القلب، السكري وكذلك العمى.
ومع هذا، فقد جاء ذلك الكشف الجديد الذي توصل إليها باحثون من مركز ساندرز براون للشيخوخة التابع لجامعة كنتاكي في الولايات المتحدة الأميركية ليُبَيِّن أن التدخين لا يرتبط بأي حال من الأحوال بتزايد خطر الإصابة بمشكلة العته أو الخرف.

ونقلت صحيفة الدايلي ميل عن دكتور ارين أبنر، وهي أستاذ مشارك في تلك الدراسة الجديدة، قولها "نود أن نوضح من البداية أننا لا نروج للتدخين بأي شكل من الأشكال. فما نقوله هو أن التدخين لا يُسَبِّب على ما يبدو الخرف لدى هؤلاء الأشخاص".

وتابعت دكتور ارين بقولها "وقد دُعِّمَت تلك النتائج أكثر بتحليلنا لمسببات الوفاة، التي أظهرت أن المدخنين يميلون للموت لأسباب وفاة ليست مرتبطة بمشكلة الخرف. والخلاصة هي أن الكشف عن أن التدخين لا يزيد احتمالية الإصابة بالخرف، أو ضعف الإدراك بشكل عام، جاء ليتناقض مع نتائج الدراسات البحثية السابقة".

ورغم عدم ووضوح السبب الرئيسي وراء الإصابة بالزهايمر، إلا أن الأطباء أوصوا أيضاً بأهمية التوقف عن ممارسة التدخين، التقليل من شرب الكحوليات، تناول الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة للحد من خطر الإصابة بالخرف أو تأخيره.

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6851945/Smoking-NOT-increase-risk-Alzheimers.html