قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف": اكتشف مؤخراً فريق من الخبراء الإنكليز أن أعقاب السجائر، التي يتم التخلص منها بالتريليونات كل عام حول العالم، تضر في واقع الأمر بالنباتات وتَحُول دون نموها.

وقال الخبراء إن الناس حول العالم يتخلصون كل عام من حوالي 4.5 تريليون عقب سجائر وأنها تحتاج لأكثر من 10 أعوام كي تتحلل عند إلقائها على الأرض. ووجد الخبراء من دراسة أجروها بهذا الصدد في جامعة أنجليا روسكين أن الفلاتر البلاستيكية التي توجد بتلك الأعقاب يمكنها منع العشب والبرسيم من النمو بشكل طبيعي.

ونوه الخبراء إلى أن نتائج دراستهم بيَّنت لهم أن أعقاب السجائر قللت من فرص نجاح نمو العشب بمقدر 10 %، والبرسيم بنسبة 25 %، موضحين أنهم يعتقدون أن هناك مواد كيميائية تدخل في تصنيع فلاتر السجائر البلاستيكية تؤدي لذبول النباتات على غرار ما يحدث لها عندما تتعرض لنقص في المياه، كما تبين لهم أن النباتات التي تتعرض لأعقاب السجائر تكون سيقانها أقصر وجذورها أقل في العدد.

ونقلت صحيفة الدايلي ميل عن الباحث الرئيسي بالدراسة، دكتور دانييل جرين، وهي محاضرة بارزة في علم الأحياء بجامعة أنجليا روسكين، قولها "يتصور معظم المدخنين أن أعقاب السجائر تتحلل بيولوجياً بشكل سريع، وبالتالي لا ينظرون إليها على أنها فضلات. لكن في الحقيقة يتم تصنيع مرشحات تلك الأعقاب من نوع من أنواع البلاستيك الحيوي، الذي يمكن أن يأخذ أعوام، إن لم يكن عقود، كي يتحلل".

وتابعت دكتور دانييل بقولها "يبدو التخلص من أعقاب السجائر صورة مقبولة اجتماعياً من صور التخلص من القمامة، ونحن بحاجة لرفع الوعي وإخبار الناس بأن تلك الفلاتر البلاستيكية التي تدخل بتصنيع الأعقاب يمكن أن تضر البيئة بشكل كبير".

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/sciencetech/article-7261987/Plants-killed-plastic-4-5TRILLION-cigarette-butts-used-year.html