قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دائماً ما تركز علامة LOVERBOY، لمؤسسها تشارلز جيفري، على فكرة الهروب المفعم بالمرح من تفاهات وابتذالات الحياة اليومية، لكن هناك أحد جوانب الحياة اليومية التي اهتمت العلامة بتسليط الضوء عليها والتي ينبغي علينا جميعاً النظر إليها عن قرب، وهو الجانب المتعلق بالتأثير الذي نحظى به على محيطنا، من الناحيتين البيئية والاجتماعية. وهو ما حاولت العلامة أن تبرزه من خلال تشكيلتها الراناواي الجديدة للجنسين التي أطلقتها لموسم خريف وشتاء 2020 القادم.