قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 
بغداد: اقدم مقاتلون ينتمون الى تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" الجهادي المتطرف الاربعاء على اعدام 15 عناصر من القوات العراقية في مناطق يسيطرون عليها في محافظة كركوك، وفقا لمصدر امني ومسؤولين محليين.
 
واوضح المصدر الامني ان هؤلاء المقاتلين اعدموا بالرصاص عشرة افراد من الشرطة والجيش في ناحيتي الرياض والرشاد غرب وجنوب مدينة كركوك (240 كلم غرب بغداد)، وثلاثة جنود وعنصرين من قوات الصحوة في منطقة الطالقية غرب كركوك ايضا.
واكد المسؤول الاداري لناحيتي الرشاد والرياض احمد حسين عبد الله اعدام افراد القرات العشرة، فيما اكد قيصر حسين جاسم الجبوري عضو المجلس المحلي لقضاء الحويجة اعدام الجنود الثلاثة وعنصري قوات الصحوة.
 
تمكن مقاتلو "الدولة الاسلامية في العراق والشام"، اقوى التنظيمات الجهادية في العراق وسوريا، من السيطرة مساء الثلاثاء على قضاء الحويجة وخمس نواح في محافظة كركوك.
 
وجاءت سيطرة هؤلاء المقاتلين على المناطق الواقعة الى الغرب والجنوب من مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد)، مركز المحافظة الغنية بالنفط والمتنازع عليها، بعد سقوط محافظة نينوى المجاورة في ايدي مقاتلين جهاديين ايضا.
وذكر المصدر الامني ان "عناصر مسلحة ترتدي الزي الافغاني قاموا بنصب سيطرات في ناحية الرياض غربي كركوك وبالقرب من مدخل ناحية الرشاد جنوب كركوك قرب جبال حمرين".