قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كولومبو:&اشاد وزير الخارجية الاميركي جون كيري السبت ب"التقدم الهائل" الذي حققته سريلانكا مؤخرا وذلك بمناسبة الزيارة الاولى له الى هذه الجزيرة بجنوب اسيا التي تمر بمرحلة انتقالية نحو الديموقراطية بعد ان كانت تعتبر نظاما مارقا طيلة سنوات.

ووصل كيري الى كولومبو صباح السبت حيث سيلتقي قبيل الظهر الرئيس المنتخب ديموقراطيا في كانون الثاني/يناير ماثريبالا سيريسينا. كما من المفترض ان يجري مباحثات ايضا مع رئيس الوزراء رانيل ويكرمسينغه.

واعلن كيري بعيد لقائه مع نظيره مانغالا سامراويرا "لقد تحدثنا اليوم عن التقدم الهائل الذي حققته سريلانكا في غضون بضعة اشهر فقط".

واضاف "لقد تعهدت (للوزير) ولوفده بان الولايات المتحدة تريد التعاون مع سريلانكا ومساعدتها بكل الوسائل".

وكانت واشنطن رحبت بشدة بالانتقال الى الديموقراطية الملفت في كولومبو بمطلع العام، وذلك بعد سنوات من الخلافات مع الغرب بسبب الوحشية التي وضع فيها النظام السابق حدا لثلاثة عقود من تمرد نمور التاميل.

واعتبر كيري ان السلطات الجديدة "لا تخشى مواجهة الاسئلة الصعبة".

واشار نظيره في اللقاء الصحافي نفسه الى ان هذه الزيارة "بداية لصداقة خاصة جدا".

وتقع سريلانكا الى جنوب شرق الهند عند تقاطع استراتيجي للطرقات البحرية من المحيط الهندي والتي تثير اهتمام الصين والهند والولايات المتحدة.

وكشفت السلطات الجديدة عن برنامجها الاصلاحي الجديد الذي يشمل خصوصا تحقيقا في الفساد ضد نظام راجاباكسي السابق بالاضافة الى تعاون اعلنته كولومبو مع الامم المتحدة حول انتهاكات محتملة لحقوق الانسان في نهاية الحرب الاهلية.

وتحقق الامم المتحدة بدعم من واشنطن منذ اكثر من عام حول ارتكاب جرائم حرب ممكنة خلال الهجوم الاخير للجيش الذي اوقع ربما اكثر من 40 الف قتيل من المدنيين.

الا ان سريلانكا حصلت في شباط/فبراير على ارجاء تقرير الامم المتحدة ريثما تقوم بتحقيقها الخاص.