قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: التقى الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في الرياض أمس، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لشركة «تاليس» الفرنسية السيد باتريك كاين.

ووفقا لما أوردت «وكالة الأنباء السعودية» تم خلال اللقاء استعراض رؤية المملكة العربية السعودية 2030، في جوانبها الصناعية خاصة توطين الصناعات العسكرية، وما تتطلع إليه الرؤية في مجالات الأنظمة التقنية والتدريبية والخدمات المساندة.

كما التقى ولي ولي العهد الرئيس التنفيذي لشركة «داسو» السيد إيريك ترابيير، وتطرقا خلال اللقاء إلى رؤية المملكة العربية السعودية 2030، التي تستهدف توطين الصناعات العسكرية وما تشمله من أنشطة صناعية وتقنية وخدمات تدريبية وخدمات مساندة.

الصناعة العسكرية تعلق آمالها على السعودية

من جانب آخر، من المتوقع أن تمدد «بي إيه إي سيستمز» اتفاقية الإسناد العسكري والصيانة مع السعودية لخمس سنوات أخرى. وتبلغ قيمة عقود هذه الاتفاقية حوالى تسعة مليارات دولار، وتتضمن في جزء منها تزويد الرياض بثمان وأربعين طائرة مقاتلة متعددة المهمات من طراز تايفون، بقيمة تتجاوز خمسة مليارات دولار، وفقا لمجلة «إيكونومست». 

تأتي هذه الاتفاقية تنفيذاً لاستراتيجة تتبناها المملكة، وتقضي بتوسيع وتعزيز قواتها البحرية، حيث تُقدر قيمة عقود المرحلة الأولى من عملية التوسيع هذه بنحو 25 مليار دولار، سوف يكون لشركة «بي إيه إي سيستمز» فرصة كبيرة للفوز بحصة غابة منها. 

تلاقي السعودية بهذه الاستراتيجية حلفاءها في منتصف الطريق، وفي طليعتهم الولايات المتحدة الأميركية، التي أعلن رئيسها المنتخب دونالد ترامب التزامه زيادة ميزانية البنتاغون، وحث حلفاء أميركا على المساعدة في تمويل الإنفاق العسكري. (التفاصيل)