قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من لندن: تقترب القوات العراقية بعد 96 يوما على بدء معارك تحرير مدينة الموصل العراقية الشمالية من قبضة تنظيم داعش من السيطرة على الجانب الايسر للمدينة بالكامل حيث اقتحمت آخر معاقل التنظيم هناك اليوم في حين بدأت القوات بنصب جسور على نهر دجلة تمهيدا لعبور القوات الى الجانب الايمن وإكمال تحرير المدينة.

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية اقتحام القوات لآخر ما تبقى من معاقل داعش في الموصل مؤكدة أنه لم يتبق سوى الإعلان الرسمي للقائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي عن تحرير هذا الجانب بعد تكبيد التنظيم خسائر كبيرة بالأرواح والمعدات، وأشارت في بيان تسلمت «إيلاف» نصه الى انه& يتم الان إزالة العبوات والمتفجرات وتنظيف الدور والمباني وفتح الطرق ومسك الأرض ونشر نقاط عسكرية لمنع الخروقات الامنية .

ومن جهته، قال الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله ان قطعات الفرقة التاسعة واللواء الثالث واللواء 71 جيش عراقي يخوضون حاليا معارك& منطقة الرشيدية آخر معاقل الارهاب في الساحل الايسر بالترافق مع تمكن القوات من تحرير الجزء الشمالي للمدينة وترفع العلم العراقي فوق مبانيها مؤكدا ان&التقدم ما زال مستمرا لتدمير آخر مواقع داعش.

وأضاف أن قوات الفرقة انجزت تحرير حي الملايين ومنطقة البناء الجاهز ورفعت العلم العراقي فوق المباني وهذا آخر إحياء مركز المدينة للساحل الايسر، واكد السيطرة على طريق دهوك - الموصل.

ومن جهته أشار المتحدث باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول ان « العمليات العسكرية ما زالت مستمرة والقطعات تتقدم لتحرير ما تبقى من الجانب الايسر وهو اخر معاقل داعش في منطقة الرشيدية وبيسان». وأوضح ان « الجهة الوحيدة المسؤولة عن اعلان تحرير المناطق والساحل الايسر هي قيادة العمليات المشتركة المتمثلة بقائد عمليات قادمون يانينوى».&

الشروع بنصب جسور عائمة على دجلة&

ومع اقتراب انجاز عملية تحرير الجانب الايسر للموصل فقد بدأت القوات العراقية بالعمل على نصب جسور على نهر دجلة تمهيدا لعبور القوات الى الجانب الايمن واكمال تحرير الموصل التي احتلها داعش في يونيو عام 2014.

ويبذل الجهد الهندسي للقوات العراقية جهودا كبيرة لانجاز هذه المهمة ونصب هذه الجسور العائمة التي وصلت الى العراق من الولايات المتحدة مؤخرا. وكانت قوات التحالف قد دمرت عددا من الجسور الرابطة بين جانبي الموصل على نهر دجلة فيما اكمل داعش تدمير هذه الجسور البالغ عددها خمسة.

ومن جانبها قالت قيادة القوة الجوية العراقية في بيان اطلعت «إيلاف» على نصه أنه استناداً إلى المعلومات الدقيقة من المديرية العامة للإستخبارات والأمن فقد نفذت عدة ضربات جوية ناجحة استطاعت من خلالها تدمير معمل لتصفيح العجلات وورشة لتفخيخ العجلات تابعة لتنظيم داعش في مناطق صناعة الأبواب والشبابيك ووادي عكاب الواقعة في الجانب الأيمن من مدينة الموصل تمهيدا لاقتحامه.

كما تمكنت طائرات التحالف الدولي وبالتنسيق مع المديرية العامة للاستخبارات والأمن من تدمير معسكر لتدريب عناصر داعش وعجلة مفخخة وقتل عناصر إرهابية أخرى في مناطق القوسيات واليرموك والرشيدية وقتل 28 من تلك العناصر في الجانب الايسر من الموصل.‏
وقالت الاستخبارات العسكرية ان طيران الجيش وجه بناء على معلومات استخباراتية ضربة جوية اسفرت عن مقتل 28 ارهابيا ‏وتدمير عجلتين ورشاش احادي في منطقة الرشيدية في الموصل.

قتل 28 عنصرا من داعش

يذكر أن القوات العراقية المشتركة وبمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي تواصل منذ 17اكتوبر الماضي عملية استعادة الموصل من قبضة تنظيم داعش وهي ثاني أكبر مدن العراق بعد العاصمة بغداد وأكبر مدينة تقع حاليا في قبضة التنظيم في العراق وكانت أولى المدن التي سيطر عليها التنظيم في صيف عام 2014 قبل أن يجتاح شمالي وغربي البلاد. &