قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

طرابلس: اعلنت وزارة الداخلية الليبية السبت اعادة فتح المعبر الرئيسي مع تونس بعدما اغلقته منذ اكثر من شهر ونصف شهر.

واكد مراسل لفرانس برس في بن قردان، المدينة التونسية التي تبعد 30 كلم من رأس جدير، اعادة فتح المعبر، لافتا الى ان اكثر من مئتي متظاهر عمدوا بعدها الى قطع طرق واحراق اطارات مانعين مسافرين ليبيين من العبور.

ويطالب هؤلاء بان تتفاوض السلطات الليبية معهم في شأن شروط اعادة فتح المعبر وليس مع الحكومة التونسية.

وفي بيان مقتضب، قالت وزارة الداخلية الليبية انه تم اتخاذ قرار باعادة فتح المعبر "لتسهيل انتقال المسافرين (...) الليبيين والتونسيين" من دون تفاصيل اضافية.

ويأتي هذا القرار بعد ساعات من اغلاق مطار طرابلس بسبب معارك.

وبهدف الحد من عمليات تهريب السلع وخصوصا الوقود، منعت طرابلس عبور السلع نحو تونس قبل ان تغلق المعبر الحدودي قبل شهر ونصف شهر احتجاجا على ما يتعرض له المسافرون الليبيون من "اعتداءات"، بحسب مسؤول محلي ليبي.

واثار هذا القرار تظاهرات ومواجهات في بن قردان حيث يعتاش قسم من السكان على التهريب.

وفي السنوات الأخيرة، شهدت هذه المنطقة مراراً توترات بسبب إغلاق معبر رأس جدير من جانب ليبيا.

وتتحدث السلطات التونسية في كل مرة عن صعوبة في التفاوض مع الجهات الليبية بسبب الفوضى السياسية التي تسود هذا البلد.