: آخر تحديث
يتم تداولها على نطاق واسع بين النواب المحافظين

وثيقة مسربة: إجبار تيريزا ماي على التنحي بعد بريكست

لندن: كشفت وثيقة داخلية مسربة أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي ستُجبر على التنحي في أبريل المقبل بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. 
 
ويجري تداول الوثيقة على نطاق واسع بين النواب المحافظين في مجلس العموم متناولة فرص وزراء في حكومة ماي ومنافسين آخرين لتولي قيادة الحزب بمن فيهم اقطاب في معسكر بريكست بينهم وزير الخارجية السابق بوريس جونسون. 

وتقول الوثيقة التي سُربت الى صحيفة الديلي تلغراف إن لجنة 1922 التي تضم لفيفاً من كبار النواب المحافظين ستدعو رئيسة الوزراء الى الاستقالة بعد مارس 2019 بفترة قصيرة، في اشارة الى موعد خروج بريطانيا نهائياً من الاتحاد الاوروبي. 

وتدعو الوثيقة التي وصفتها الديلي تلغراف بأنها "ملف متفجر"، النواب المحافظين الى "الشروع بالمناورة فوراً" وتستعرض مؤهلات 27 مرشحاً محتملا لخلافة ماي. وجاء في الوثيقة ان وزير البيئة مايكل غوف "يخوض مناورات" ووزير المالية فيليب هاموند "يظن ان لديه فرصة ولكن ليس لديه أمل"، في حين ان فرص وزير التجارة الدولية ليام فوكس "تتضاءل". 
 
وتصف الوثيقة بوريس جونسون بأنه "في صدارة المتنافسين" لكنها تستبعد فوزه لأن "المرشح الذي يأتي في الصدارة لا يفوز ابداً". 

ولا تتضمن القائمة المسربة اسم جاكوب ريس موغ رئيس مجموعة الأبحاث الاوروبية للمحافظين الذين يدعون الى انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، لكنه يعتبر "المرشح المفضل" رغم ان الوثيقة تستبعد وصوله الى الجولة النهائية التي تكون بين اثنين فقط من المتنافسين. وتقول الوثيقة ان وزير بريكست السابق ديفيد ديفيز يتظاهر بأنه "ليس راغباً لكنه راغب" وتستبعد فوزه لأنه سيدخل الحلبة "بعد فوات الأوان". 

وتقول الوثيقة ان وزيرة الطاقة السابقة ووزيرة الشؤون البرلمانية حالياً اندريا ليدسوم التي رشحت ضد ماي الى ان انهارت حملتها في عام 2016، "ليست مناسبة على الاطلاق". ويوصف وزير الداخلية ساجد جافيد بأنه "يريد، لكنه يحاول اصلاح ما ترتب على موقفه الخاطئ في الاستفتاء" عندما أيد البقاء وأخذ منذ ذلك الحين يطلق تصريحات مؤيدة لبريكست. 

وتقول الوثيقة المسربة ان وزير الخارجية جريمي هانت "حصان أسود قريب من صدارة المجموعة التي تأتي في مؤخرة المتسابقين" مثلما كان فوز جون ميجر غير متوقع بتقدمه على اقطاب مثل مايكل هيزلتاين ودوغلاس هيرد.

وبحسب الوثيقة، فإن وزير بريكست الحالي دومنيك راب يتمتع بتأييد "حذر" بين مجموعة الأبحاث الأوروبية للمحافظين المؤيدين لبريكست في حين ان وزير الصحة مات هانكوك "طموح، صقري بشأن سوريا وله عين على الحزب في الداخل". 

ويوصف وزير الدفاع غافن وليامسون بأنه "يقف على أهبة الاستعداد لخوض السباق، ولكنه شديد الاعتماد على تحكم رئيسية الوزراء بموعد رحيلها". 

أما ليز تراس وكيلة وزارة المالية فانها بحسب الوثيقة ايضا "منخرطة في مناورات" و"لعلها تنسخ استراتيجية الدكتور فوكس". 

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.dailymail.co.uk/news/article-6187155/Leaked-memo-reveals-Tory-plot-oust-Theresa-APRIL.html
 


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
  2. قراء
  3. الملك سلمان يأمر بإجراء تحقيقات داخلية حول اختفاء خاشقجي
  4. الكربولي للصدر: (يا أيّها الرجلُ الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ..)
  5. القوات الجوية الأميركية متفائلة بشأن مقاتلات أضرّها
  6. الأردن يعيد فتح معبر جابر نصيب الحيوي مع سوريا
  7. مع وجود أزمة النازحين كيف يمكن مقاربة العلاقات اللبنانية السورية؟
  8. الإكوادور تسمح لأسانج بتواصل جزئي مع العالم الخارجي
  9. لندن: التوصل إلى اتفاق حول بريكست أساسي لأمن أوروبا
  10. آخر تكهنات ستيفن هوكينغ: بشر بقدرات خارقة!
  11. نائبات إماراتيات: النساء أكثر عرضة لفقدان وظائفهنّ بسبب الأتمتة
  12. تغييرات بأمن القصور بعد أخطاء مهنية داخل إقامات ملكية
  13. السلطات الجزائرية تعتقل جنرالات بارزين بعد اقالتهم
  14. الملك سلمان يهاتف أردوغان: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا
  15. هيئة تحرير الشام في إدلب: نتمسّك بخيار
  16. الإمارات وسلطنة عُمان تتضامنان مع السعودية
في أخبار