قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجولان: أعيد الإثنين فتح المعبر الوحيد بين سوريا والقسم المحتل من هضبة الجولان الواقع تحت السيطرة الإسرائيلية والمغلق منذ أربع سنوات بسبب الحرب في سوريا، بحسب ما أفاد صحافي في وكالة فرانس برس.

يأتي ذلك نتيجة اتفاق تم التوصل إليه الجمعة بين الأمم المتحدة وإسرائيل وسوريا. وقد اجتازت سيارتان تابعتان للأمم المتحدة السياج الذي فتح أمامهما من الجانب الإسرائيلي من معبر القنيطرة.

تشكل إعادة فتح المعبر مؤشرًا جديدًا إلى استعادة النظام السوري إلى حد كبير زمام الأمور في سوريا بعد سبع سنوات من الحرب.
جاء ذلك بعد استعادة القوات الحكومية السورية بدعم من روسيا كل محافظة القنيطرة السورية تقريبًا.

سيقتصر استخدام المعبر في مرحلة أولى، بحسب الجيش الإسرائيلي، على القوات الدولية الموجودة في هضبة الجولان. وكان المواطنون الدروز السوريون، الذين يعيشون في الجانب الإسرائيلي، يستخدمونه في الماضي للعبور إلى سوريا للزواج أو للدراسة.