: آخر تحديث
تعهد بعدم السماح لمنطقة آمنة ستتحول إلى مستنقع ضدنا

ملفات شائكة يحملها أردوغان لقمته مع بوتين

نصر المجالي: يحمل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في زيارته لموسكو يوم الأربعاء المقبل، العديد من الملفات الشائكة، من أبرزها طبعا، الملف السوري الذي يعد أولوية لتركيا في المنطقة خصوصا مع إعلان الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا.

وكشف أردوغان خلال لقاء صحفي في أنقرة، أن زيارته إلى روسيا تحمل العديد من القضايا المهمة، أبرز عناوينها سوريا، حيث أشار أردوغان أنه يعتزم إجراء مباحثات مهمة مع الرئيس الروسي بوتين خلال الزيارة وسيطرح فكرة إنشاء منطقة آمنة جديدة في سوريا.

وقال أردوغان "بعد غد الأربعاء سأكون في روسيا، وسأطرح فكرة قيام منطقة آمنة جديدة في سوريا، حيث سيتم تطهيرها من الإرهابيين لضمان السلام والاستقرار في تلك المنطقة".

وأضاف أردوغان بهذا الخصوص "لولا تواجدنا في إدلب لكانت الخسائر البشرية اليوم بالآلاف، لذلك فإن هذه الخطوة مهمة ويجب طرحها على روسيا لأنها قادرة على إنجاح الخطوة من خلال التنسيق المشترك".

وكان أردوغان قد أعلن في وقت سابق أن أنقرة مستعدة لشن عملية شرق الفرات، وكذلك في مدينة منبج السورية ضد القوات الكردية، لكنه تراجع عن الفكرة.

لا لمنطقة آمنة 

قال الرئيس التركي إن بلاده لن تسمح بمنطقة آمنة تتحول إلى مستنقع جديد ضدها. وأضاف: "مقترحنا بخصوص المنطقة الآمنة يهدف إلى إبعاد التنظيمات الإرهابية من حدودنا ".

وأكد أردوغان: "الأمن سيعم منبج (بشمال سوريا يحتلها تنظيم ب ي د/ بي كا كا الإرهابي) وستُسلم المدينة لأهلها". 

وشدد:" قطعنا وعدًا على تحقيق الإستقرار في المنطقة المطهرة من الإرهابيين بسوريا". وبخصوص زيارته إلى روسيا الأسبوع الجاري، قال أردوغان:" سأبحث مع بوتين المناطق المطهرة من الإرهاب ".

وتابع أردوغان: تركيا أظهرت عزمها من خلال المبادرة التي وضعتها في إدلب".

مكالمة ترمب 

وحول المكالمة الهاتفية الأخيرة بينه وبين نظيره الأميركي دونالد ترمب، أشار الرئيس التركي: "قلت لترمب قدموا لنا الدعم اللوجستي، فسنقوم بالقضاء على داعش". 

وأكد أردوغان: "نتمنى من أعماقنا أن نتوصل الى رؤية موحدة في لقاءاتنا مع روسيا وإميركا والأطراف الأخرى حول سوريا، ولكن هذا لا يعني الانتظار إلى ما لا نهاية، فنحن على الحدود بكل قوتنا، ونتابع أدق التطورات".

وأعرب أردوغان (حول سوريا): "إن تم الإيفاء بالعهود المقطوعة لنا فذلك جيد، وإلا فنحن أنهينا جزءا كبيرا من استعداداتنا، وسنقدم على الخطوات اللازمة التي تتوافق مع استراتيجيتنا".
 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يقص ويفصل ويحاول يخيط
كندي - GMT الإثنين 21 يناير 2019 17:34
الخياط اردوغان يعيش في عالم الأحلام ، يظن ان سوريا جزء من تركيا ! ، يتكلم كما لو ان سوريا ليس لها حكومه ولا قائد تمكن من سحق المؤامره ولا شعب لا يقبل بالمستعمر ولا اصدقاء وحلفاء اقوياء ، مسكين الخياط اردوغان وعسى ان يحظى ( بدوش ) ماء مثلج في روسيا يعيده الى عالم الواقع ، الكلمه الفصل في سوريا هي للشعب السوري وحكومته الشرعيه وقائده الشجاع ومساندة الاصدقاء الاوفياء الحقيقيين ، فهل سيفهم اردوغان وغيره ان الحل النهائي القريب في سوريا على الابواب وهو عودة كل اراضي الجمهورية العربيه السوريه الى تحت رعايه الحكومه السوريه المركزيه ؟ لا انفصال ولا كيانات ولا ادارات ذاتيه ، دوله واحده وشعب واحد وقائد واحد .
2. اردوغان
jan - GMT الإثنين 21 يناير 2019 19:11
الى نصر المجالي, ككاتب كان عليك التعليق وليس الصاق التهم مثلا لشرحك بين قوسين عن ال ي ب ك بانها منظمه ارهابيه... هولاء الذين تسميهم الارهابين هم من اخذوا ثار الطيار الاردني معاذ الكساسبه... على الدواعش والاخونجيه الف لعنه


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الصدر يحذر من ضياع العراق: حاسبوا السياسيين واتركوا الخلاف الطائفي والعرقي
  2. توقيف ثلاثة رجال أعمال جزائريين مقربين من بوتفليقة
  3. هذه هي تفاصيل اجتماع السيسي والرئيس الصيني
  4. ويليام في زيارة دعم لضحايا هجوم كرايستشيرش
  5. المعارضة السورية تطالب المجتمع الدولي بفتح مكتب لها بسوريا
  6. العراق وروسيا يوقعان اتفاقات تعاون في الطاقة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات
  7. قمة فلاديفوستوك .. سيف
  8. ترمب يستدعي رئيس تويتر… ويستجوبه بشأن نقص متابعيه
  9. كاميرا ترصد تردد أحد انتحاريي سريلانكا في تفجير نفسه
  10. جو بايدن يعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة الاميركية 2020
  11. أرمن لبنان يتذكرون ويطالبون بيومهم الوطني
  12. تدهور صحة الرئيس السوداني السابق عمر البشير
  13. الذكاء الاصطناعي: هل يتفوق الكمبيوتر يوما ما على الفنانين البشر؟
  14. ماذا يعني عزل خامنئي لجعفري من قيادة الحرس الثوري وتعيين سلامي بديلا؟
في أخبار