قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: أعلنت لجنة العرائض بمجلس النواب المغربي (الغرفة الاولى في البرلمان )عن البدء في استقبال العرائض الموجهة لرئيس المجلس بطريقة إلكترونية.

وحسب بيان لمجلس النواب، فإن لجنة العرائض أعلنت، في ختام اجتماع عقدته الاثنين بالرباط، البدء في استقبال العرائض الموجهة لرئيس المجلس بطريقة إلكترونية عبر البوابة الوطنية للمشاركة المواطنة (https://www.eparticipation.ma)، وقدمت شروحات حول كيفية وضع العرائض بطريقة إلكترونية باحترام تام للضوابط القانونية الجاري بها العمل.

وأضاف المصدر ذاته أن اللجنة قدمت، بتكليف من رئيس مجلس النواب، تفاصيل أول عريضة مودعة لديه، وذلك تماشيا مع المقتضيات الدستورية الخاصة بالديمقراطية التشاركية، والقانون التنظيمي رقم 44.14 بتحديد شروط وكيفية ممارسة الحق في تقديم العرائض إلى السلطات العمومية.

وقدم النائب البرلماني رشيد العبدي، رئيس لجنة العرائض، توضيحات قانونية حول مسار العرائض بمجلس النواب، معربا في كلمته عن تشجيع مجلس النواب المواطنين على وضع العرائض كحق دستوري يكرس المشاركة المواطنة.إثر ذلك، قدم أعضاء اللجنة، المكونة من كل من السادة عبد اللطيف ابن يعقوب، مقرر للجنة، ومحمد أمغار، نائب الرئيس، وعمر العباسي ، نائب المقرر، شروحات حول عمل اللجنة "الحديثة العهد"، وعن مسطرة وضع العرائض، التي اعتبرها أعضاء اللجنة "تمرينا سياسيا جديدا".

وحضر هذا الاجتماع أعضاء من لجنة تقديم العريضة، التي تكلفت بإيداع العريضة المتعلقة بـ"المطالبة برفض بنود من القانون الإطار 51.17 والتنصيص على بنود أخرى"، وهي العريضة الأولى من نوعها التي توصل بها مجلس النواب منذ إقرار الديمقراطية التشاركية في دستور 2011.وسلمت لجنة العرائض أعضاء لجنة تقديم العريضة قرار مكتب مجلس النواب، برفض العريضة من حيث الشكل، نظرا لمخالفتها بعض مواد القانون التنظيمي السالف الذكر.