قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: شدد الرئيس الاميركي دونالد ترمب الثلاثاء على "العلاقات الجيدة" بين واشنطن وانقرة رغم بدء الأخيرة بتسلم الشحنات الاولى من منظومة صواريخ اس-400 الروسية، والتي لا تراها الولايات المتحدة منسجمة مع ترسانة حلف شمال الاطلسي.

وقال ترمب: "لأكون صادقا، إنه وضع بالغ التعقيد"، من دون أن يوجه انتقادا مباشرا لتركيا، واضاف: "إنهم (الاتراك) في وضع بالغ الصعوبة".

واقر الكونغرس الاميركي قرارات عدة تدعو الادارة الى فرض عقوبات على تركيا إذا لم تحجم عن شراء الصواريخ الروسية.

وبداية يونيو، امهل البنتاغون انقرة حتى 31 يوليو للعدول عن شراء الصواريخ الروسية تحت طائلة استبعادها تماما من برنامج المقاتلة اف 35 الذي تشارك فيه، في ظل خشية واشنطن أن يتاح لروسيا اختراق الاسرار التكنولوجية للمقاتلة التي تريد تركيا شراءها.

وحمل ترمب سلفه باراك اوباما مسؤولية ما آلت اليه الاوضاع، وقال: "رفضت إدارة اوباما ان تبيعهم (الاتراك) صواريخ باتريوت (...) وهذا الامر استمر فترة طويلة"، مؤكدا انه حين بدل البيت الابيض موقفه من هذا الملف "كانت تركيا قد وقعت (عقدا) مع روسيا ودفعت أموالا طائلة".

وختم ترمب في شكل ملتبس: "إننا نعمل على الملف، سنرى".