قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلن دونالد ترمب الأربعاء عن تشديد "كبير" للعقوبات المفروضة على إيران، في أعقاب هجمات السبت على منشآت نفطية في السعودية ألقت واشنطن باللوم فيها على طهران.

وكتب الرئيس الأميركي على تويتر "لقد أمرت للتو وزير الخزانة بتشديد العقوبات ضد الدولة الإيرانية!"، من دون مزيد من التفاصيل.

تضاف هذه العقوبات، التي لم تصدر تفاصيل عن طبيعتها بعد، إلى تدابير عقابية غير مسبوقة فرضتها واشنطن على طهران منذ أن انسحبت إدارة ترمب من الاتفاق حول الملف النووي الإيراني المبرم في مايو 2018، والذي يعتبره ترمب غير كاف لمنع الجمهورية الإسلامية من حيازة قنبلة نووية وزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط. 

بدا ترمب في الايام الأخيرة أقل حزمًا من وزراء إدارته بشأن تحميل إيران المسؤولية عن هجمات السبت، لكنه رأى في الوقت نفسه أن طهران هي المشتبه به الأساسي فيها، مؤكدًا منذ الأحد أن الولايات المتحدة "جاهزة للرد"، ومشيرًا إلى خيارات "عديدة" في هذا الصدد. 

ولا تستبعد الإدارة الأميركية القيام بردود عسكرية، بعد تنديدها بما اعتبرته "هجومًا غير مسبوق" ضدّ إمدادات النفط العالمية. ويتوجه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى السعودية الأربعاء لمناقشة احتمالات الرد على الهجمات.