قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

السفينة السياحية خضعت للحجر الصحي بعد اكتشاف إصابة شخص كان على متنها بفيروس كورونا
AFP
السفينة السياحية خضعت للحجر الصحي بعد اكتشاف إصابة شخص كان على متنها بفيروس كورونا

غادرت طائرتان تحملان مئات الأمريكيين، الذين كانوا على متن سفينة سياحية رهن الحجر الصحي في اليابان، بسبب انتشار فيروس كورونا بين ركابها.

وستنقل الطائرتان الأمريكيين إلى قواعد تابعة للقوات الجوية داخل الولايات المتحدة، حيث سيخضعون للحجر الصحي.

وكان يوجد على متن السفينة قرابة 400 مواطن أمريكي، أصيب 40 منهم بالفيروس القاتل. ومن المقرر أن يبقى المصابون في اليابان لتلقي العلاج.

وتخضع سفينة "أميرة الألماس"، التي تقل حوالي 3700 شخص، للحجر الصحي في ميناء يوكوهاما، منذ اكتشاف إصابة شخص كان على متنها بالفيروس، بعدما نزل منها في هونغ كونغ.

ويوم الأحد أعلنت السلطات اليابانية تسجيل 70 حالة إصابة جديدة على متن السفينة، ليصل إجمالي الإصابات إلى 355 شخصا.

ومن غير الواضح عدد الأمريكيين الذين جرى إجلاؤهم من السفينة، لكن من المقرر أن يخضعوا لحجر صحي مدته 14 يوما عقب عودتهم إلى بلدهم.

وفضل بعض الأمريكيين الانتظار على متن السفينة، حتى انتهاء الحجر الصحي الذي سيسري داخلها حتى 19 فبراير/شباط.

ومن المنتظر تنظيم عمليات إجلاء لركاب آخرين من إسرائيل وكندا وهونغ كونغ.

وتقول السلطات اليابانية إنها وفرت 2000 جهاز آيفون للركاب، لمساعدتهم في تلقي بعض المساعدة الطبية.

ووزعت الهواتف على الركاب حتى يمكنهم استخدام تطبيق طورته وزارة الصحة اليابانية، ليسهل على مستخدميه التواصل مع الأطباء والمتخصصين في مجال الصحة النفسية.

مواضيع قد تهمك :