قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عبرت رئيسة المفوضية الأوروبية اورسولا فون دير لايين الجمعة عن اقتناعها بان الإتحاد الأوروبي سيخرج "أقوى" من أزمة كوفيد-19 رغم التساؤلات الحالية حول التضامن بين الدول ال27 الأعضاء.

وقالت لاذاعة "أوروب 1" الفرنسية "أنا مقتنعة بان أوروبا ستخرج أقوى من هذه الأزمة".

وأضافت أنها تتفهم صرخة الإنذار التي وجهها رئيس المفوضية الأسبق الفرنسي جاك ديلور الذي اعتبر ان نقص التضامن بين الأوروبيين يتسبب "بخطر قاتل" للاتحاد.

وتابعت فون دير لايين متحدثة بالفرنسية "الخطر كبير لكن هناك فرنسي آخر عظيم هو جان مونيه الذي قال +أوروبا تصهر نفسها في الأزمات+ . أحب هذه العبارة وأعتقد انه أمر صحيح".

وقالت "كثيرا ما توقعنا موت أوروبا، اليوم لا نزال هنا .. لقد خرجنا دائما من هذه الأزمات أقوياء".

وتابعت أن الدول ال27 الاعضاء لن تتمكن من العمل "عبر الاكتفاء الذاتي" ولن تتمكن من هزم الفيروس وحدها وانما "يجب العمل معا" مؤكدة أن "هذا الأمر قد لا يعمل بشكل كامل، لكنه بالتأكيد أفضل من أن يعمل كل بمفرده".

وأقرت رئيسة المفوضية بانه في بداية الأزمة الصحية "لم تفكر بعض الدول الأعضاء إلا في مشاكلها الخاصة" معبرة عن أسفها بشكل خاص لإغلاق الحدود الداخلية أو حظر تصدير المواد الطبية.

لكنها قالت "عملنا بجد لتغيير هذه الذهنيات" مضيفة "اليوم اختفت هذه المشاكل ونرى الكثير من إشارات التضامن".

ووعدت بـ "خطة مارشال" أوروبية عبر موازنة الاتحاد الأوروبي لإنهاض الاقتصاد بعد الأزمة قائلة إنه سيتم اتخاذ قرار بعد عيد الفصح بشأن إعادة فتح الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي أم لا.

مواضيع قد تهمك :