قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مينسك: فاز رئيس بيلاروسيا المنتهية ولايته ألكسندر لوكاشنكو بولاية سادسة بنسبة 80,23 في المئة من الأصوات وفق ما ذكرت اللجنة الانتخابية المركزية الاثنين، بعدما قامت الشرطة بقمع متظاهرين معارضين.

وقالت رئيسة اللجنة المركزية للانتخابات ليديا يرموشينا في تصريحات لقنوات تلفزيونية إن سفيتلانا تيخانوفسكايا المنافسة الرئيسية للوكاشنكو حصلت على 9,9 في المئة من الأصوات وفقا للاحصاءات الاولية.

وأوضحت أن كلا من المرشحين الثلاثة الآخرين فاز بأقل من 2 في المئة.

وجاء هذا الإعلان بعدما قامت الشرطة بتفريق متظاهرين بالقنابل الصوتية والرصاص المطاطي في مينسك ومدن أخرى مساء الأحد بعدما أظهرت النتائج الاولية أن لوكاشينكو حقق فوزا ساحقا.

وحشدت تيخانوفسكايا، وهي أم وربة منزل تبلغ من العمر 37 عاما، المعارضة خلال الحملة الانتخابية وجذبت عشرات آلاف المؤيدين إلى أكبر تظاهرات في الدولة السوفياتية السابقة منذ سنوات.

وكانت دارت مساء الأحد صدامات بين الشرطة ومحتجين في العاصمة البيلاروسية مينسك ومدن أخرى استخدمت خلالها قوات إنفاذ القانون القنابل الصوتية، وفق ما أفاد شهود وتقارير إعلامية، وذلك عقب انتخابات رئاسية تقول المعارضة إنها مزوّرة.

وأعلن عن مقتل شخص واحد على الأقل في الاحتجاجات.

وقال شهود عيان إن الفوضى عمّت العاصمة التي صدح فيه صراخ المحتجين وأطلقت أبواق السيارات وصفارات الإنذار.

وتجمع في وسط مينسك آلاف من المحتجين ونحو ألف شرطي، وقد وقعت صدامات حاول خلالها محتجون إقامة عوائق.