قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرباط: أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، الثلاثاء، عن دعمه للمقاولات الصغرى والتجارة في المغرب من خلال تمويل قدره 40 مليون يورو ممنوح لمصرف القرض العقاري والسياحي.

جرت مراسم التوقيع الافتراضي على اتفاقية التمويل بحضور لطفي السقاط، الرئيس المدير العام للقرض العقاري والسياحي، وفرانسيس ماليغ، المدير العام للمؤسسات المالية التابعة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وماري ألكسندرا فييو لابوري، مديرة مكتب المغرب للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، ومايك تايلور، المسؤول عن المؤسسات المالية بمنطقة الجزء الجنوبي والشرقي من حوض البحر الأبيض المتوسط.

تشكل المقاولات الصغرى والمتوسطة بالنسبة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية القلب النابض للاقتصاد المغربي، وهي الأكثر تضررا من جراء الأزمة الصحية والاقتصادية الراهنة المترتبة عن وباء "كوفيد-19".

تمويل متوسط الأجل

وأوضح بيان صادر عن البنك الأوروبي أنه سيمنح في إطار هذه التسهيلات قرضاً بقيمة 20 مليون يورو للقرض العقاري والسياحي، بهدف توفير تمويل متوسط الأجل للمقاولات الصغرى والمتوسطة، ومن ثم زيادة منح التمويلات خارج منطقة الدار البيضاء الكبرى-الرباط، حيث يتمركز 70 بالمئة من الاقتصاد المغربي.

إلى جانب هذا القرض، يضيف المصدر ذاته، يقدم البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية خط تمويل تجاري بقيمة 20 مليون يورو، من أجل تيسير معاملات الاستيراد والتصدير لفائدة الشركات المغربية.

ويعد المغرب أحد الأعضاء المؤسسين للبنك الأوروبي لإعادة الإعماروالتنمية، حيث أضحى بلداً للعمليات في 2012. وإلى غاية اليوم، استثمر البنك 2,4 مليار يورو في المملكة من خلال 65 مشروعاً.