قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: أعلنت تركيا الثلاثاء أنها تحتفظ بحقها في القيام بتدريبات عسكرية في مناطق واسعة في بحر إيجه متهمة أثينا بانتهاك وضع بعض الجزر اليونانية المنزوعة السلاح.

ونشرت البحرية التركية هذا التحذير ردا على اعلان اليونان مناورات جوية-بحرية مقررة الأربعاء في بحر إيجه الذي يشهد نزاعا قديما بين أنقرة وأثينا.

وفي ثلاث رسائل نشرت على إخطار نافتيكس، اكدت البحرية التركية ان المناطق التي تنوي اليونان القيام بمناوراتها فيها تشمل مواقع قالت أنقرة في وقت سابق انها تريد اجراء تدريباتها فيها.

واتهمت البحرية التركية أثينا بخرق "الوضع المنزوع السلاح" لست جزر باعلانها مناوراتها، منها خيوس وساموس وليمنوس متذرعة بمعاهدتي لوزان في 1923 وباريس في 1947.

وقد تثير هذه التصريحات غضب أثينا التي تتهم أنقرة بانتظام بالاستفزاز في بحر إيجه وشرق المتوسط.

وتفاقم التوتر في الأشهر الماضية بسبب خلافات حول تقاسم حقول الغاز الضخمة في شرق المتوسط حيث تتهم اليونان تركيا بالاستكشاف في مياهها الاقليمية.

وكثفت سفن الاستكشاف التركية نشاطاتها في الأشهر الماضية متحدية تحذيرات الاتحاد الأوروبي الذي يتهم أنقرة بالقيام بأنشطة غير مشروعة.

وتتبادل أنقرة وأثينا، العضوان في حلف شمال الأطلسي، بانتظام اتهامات بانتهاكات في بحر ايجه. وكادت خلافاتهما تتحول حربا في 1996.