قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ترير: أعلن مدعي مدينة ترير في جنوب غرب المانيا أن السائق الذي صدم مشاة بسيارته الثلاثاء ما أسفر عن سقوط أربعة قتلى يبدو أنه يعاني "اضطرابات نفسية".

وقال بيتر فريتزن في مؤتمر صحافي إن العناصر الاولى للتحقيق تظهر أن "اضطرابات نفسية قد يكون لها دور" في ما قام به السائق (51 عاما)، مضيفا أن الأخير المتحدر من ترير كان أيضا تحت تأثير الكحول.

وتستبعد الشرطة حتى الان اي دافع سياسي او ارهابي او ديني للجاني.

وعلقت المستشارة انغيلا ميركل في تغريدة نشرها المتحدث باسمها "الانباء من ترير تحزنني بشدة. اقدم تعازي الى عائلات الضحايا الذي سقطوا في شكل سريع وعنيف".

واسفر الحادث عن مقتل اربعة اشخاص واصابة 15 اخرين في المدينة الواقعة في ولاية رينانيا بالاتينا غير البعيدة من الحدود مع لوكسمبورغ.

وبين الضحايا رضيع في شهره التاسع بحسب الشرطة، اضافة الى امرأة في الخامسة والعشرين وشخص سبعيني وآخر في الخامسة والاربعين.

وتحدث رئيس بلدية المدينة فولفرام ليبي عن "سائق مجنون"، فيما طلبت الشرطة وبلدية ترير ارسال اي صور او اشرطة فيديو اليهما بدل نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

واظهر شريط مصور قصير لمكان المأساة حطاما على الرصيف وجثثا ممددة.

واوضح المدعي فريتزن ان النيابة تعتزم ارسال الجاني الى مركز لعلاج الامراض النفسية.

وشهدت المانيا في الاعوام الاخيرة حوادث صدم عدة قام بها افراد يعانون مشاكل نفسية، كان اخطرها حادث وقع في مدينة مونستر في نيسان/ابريل 2018 واسفر عن مقتل خمسة اشخاص قبل ان ينتحر الجاني بالرصاص.

وتأتي هذه الوقائع في اجواء متوترة سببها هجمات نفذها اسلاميون متطرفون في المانيا، آخرها في تشرين الاول/اكتوبر في مدينة دريسدن واسفر عن قتيل وجريح.