قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بفضل السلام المعقود بين دولتي إسرائيل والإمارات، بدأت الرحلات الجوية بينهما بوتيرة عالية جدًا. تسير الشركات الإسرائيلية والإماراتية عشرات الرحلات المباشرة أسبوعيًا بين البلدين عبر الأجواء السعودية.

إيلاف من القدس: بدأت الرحلات الجوية بين دولتي إسرائيل والإمارات العربية المتحدة بوتيرة عالية جدًا؛ إذ تسير الشركات الإسرائيلية والإماراتية عشرات الرحلات المباشرة أسبوعيًا بين البلدين.

افتتحت شركة أركياع الإسرائيلية خط الرحلات مع الإمارات برحلة صباح الخميس حملت ٢١٤ راكبًا في أجواء احتفالية، بعد يومين من انطلاق رحلات شركة يسراير إلى دبي.

قال غادي تيبر، رئيس مجلس إدارة شركة أركياع، لـ "إيلاف" إنه يشعر بفرح كبير لهذا الإمر، "فهذه اللحظة تاريخية بالنسبة إلى إسرائيل التي تسيّر رحلات إلى الإمارات، وأنا حققت حلمًا راودني منذ عشرين عامًا".

طائرات أركياع الإسرائيلية تعبر الأجواء السعودية إلى دبي

أورن تابور، الطيار الأول في الشركة، قال إن هذا اليوم هو الأكثر إثارة في تاريخ الشركة وفي حياته أيضًا، "فافتتاح خط الطيران إلى الشرق من إسرائيل هو مفتاح لمستقبل أفضل".

وشكر رئيس مجلس ادارة الشركة المملكة العربية السعودية التي سمحت بعبور الطائرات الإسرائيلية مجالها الجوي، مضيفًا أنه يأمل في أن يستمر هذا التعاون لما هو خير لكل الأطراف.

افتتاح خطوط السفر من إسرائيل إلى الإمارات أحيى قطاع الطيران والسياحة في إسرائيل حيث تشهد مكاتب وشركات السفر إقبالًا كبيرًا على حجز الرحلات إلى الإمارات.

كما هناك اهتمام إسرائيلي بموعد افتتاح الرحلات المباشرة إلى البحرين.

اللوحة الإعلانية لشركة أركياع تعلن رحتها إلى دبي في مطار تل أبيب

وأفادت أوساط من مكاتب السفر بأن أعداد الإسرائيليين الذين حجزوا للسفر إلى الإمارات تقدر بعشرات الآلاف خلال ديسمبر واوائل يناير، لمناسبة الأعياد اليهودية والمسيحية ورأس السنة الجديدة. وتفيد المعلومات بأن هذا الأمر عوض خسارة هذه الشركات في شهري يوليو وأغسطس.

وكانت شركات السياحة والسفر في إسرائيل والإمارات قد بدأت بالعمل المشترك لتشجيع السياحة والأعمال بين البلدين، خصوصًا في ظل جائحة كورونا التي تسببت بأضرار مادية هائلة لقطاع السياحة في المنطقة وفي العالم.

يذكر هنا أن شركة الطيران فلاي دبي هي الأولى في تسيير رحلات بين دبي وتل أبيب.