قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: رأى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّ "المسؤولين اللّبنانيين يراهنون على ما يبدو على اهتراء" الوضع مع تعطيلهم تشكيل حكومة جديدة منذ أشهر واعتماد إصلاحات، مهدّدًا مجدّدًا بفرض عقوبات عليهم.

وأكّد ماكرون لدى افتتاحه مؤتمرًا دوليًّا لدعم لبنان في فرنسا "أعتبر ذلك خطأ تاريخيًّا وأخلاقيًّا. ويجب ألّا تساورهم أي شكوك حول عزمنا" مشيرًا إلى أنّ "قيودًا" فرضت في حقهم. وأضاف "الأزمة التي يشهدها لنبان لم تكن حتميّة بل أتت نتيجة إفلاس شخصي وجماعي".