تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

 ملك المغرب يترأس حفل الولاء في القصر الملكي بتطوان

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

  حاتم البطيوي

أطلق العاهل المغربي الملك محمد السادس على الفوج الجديد من الضباط المتخرجين في مختلف المعاهد والمدارس العسكرية، وشبه العسكرية، اسم «الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي»، رئيس الحكومة الأسبق.
جاء ذلك خلال ترؤس الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، بعد ظهر أمس بساحة المشور بالقصر الملكي بتطوان، بمناسبة تخليد الذكرى العشرين لتولي الملك محمد السادس مقاليد الحكم، حفل أداء القسم من طرف 1839 ضابطا متخرجا من مختلف المعاهد والمدارس العسكرية وشبه العسكرية، وكذا الضباط الذين ترقوا في رتبهم ضمن صفوف القوات المسلحة الملكية، من بينهم 283 ضابطة.

وخاطب الملك محمد السادس الحضور قائلا: «قررنا أن نطلق على فوجكم اسم الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي، الذي يتقاسم مع والدنا المنعم جلالة الملك الحسن الثاني، ومع جلالتنا المبادئ الثابتة نفسها؛ في حب الوطن والتشبث بمقدسات الأمة، وبالوحدة الترابية للمملكة، والدفاع عن مصالحها العليا... فكونوا، رعاكم الله، في مستوى ما يجسده هذا الاسم، من معاني الاستقامة والالتزام والثبات على المبادئ، والغيرة الوطنية الصادقة؛ أوفياء لشعاركم الخالد: الله، الوطن، الملك».
وبعد أداء القسم استعرض الملك محمد السادس مختلف وحدات الفوج الجديد، الذي يتألف من 566 ضابطا، تخرجوا في المدارس العسكرية العليا، من بينهم 105 ضابطات.

ويتعلق الأمر بالأكاديمية الملكية العسكرية، والمدرسة الملكية الجوية، والمدرسة الملكية البحرية، والمدرسة الملكية للخدمات الطبية العسكرية، ومركز التكوين في الخدمات الاجتماعية للقوات المسلحة الملكية، إضافة إلى 500 من ضباط السلك الخاص والضباط، الذين ترقوا في رتبهم ضمن صفوف القوات المسلحة الملكية، من بينهم 21 ضابطة، تابعين للقوات المسلحة الملكية، والدرك الملكي والقوات المساعدة. كما يضاف إلى هذه الفئات من الخريجين ضباط الاحتياط، خريجو المدارس العليا شبه العسكرية، والبالغ عددهم 773، من بينهم 157 ضابطة.
إثر ذلك، تفضل العاهل المغربي بترقية عدد من الضباط السامين إلى رتبة جنرال وكولونيل ماجور (عميد)، كما تفضل وأعطى موافقته على نشر جدول ترقيات أفراد القوات المسلحة الملكية إلى رتب أعلى برسم سنة 2019. وتندرج هذه الترقيات، التي تتم كل سنة بمناسبة الاحتفال بعيد الجلوس، في إطار الترقية العادية لأفراد القوات المسلحة الملكية بجميع مكوناتها، البرية والجوية والبحرية والدرك الملكي.

وكان العاهل المغربي قد استقبل في 29 من يوليو (تموز) الماضي بتطوان، الجنرال دوكور دارمي (الفريق أول) عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، ورئيس اللجنة المكلفة ترقية أفراد القوات المسلحة الملكية، والذي رفع إليه خلاصات ونتائج الأشغال الخاصة بترقية أفراد القوات المسلحة الملكية. وخلال هذا الاستقبال عبر رئيس اللجنة المكلفة الترقيات للعاهل المغربي عن تقديره العميق، واعتزازه الكبير للرعاية والتوجيهات والتعليمات الملكية، التي ألهمت ووجهت عمل اللجنة، خلال المراحل كافة.
وحظيت خلاصات اللجنة وجدول الترقيات بموافقة الملك محمد السادس، الذي أعطى تعليماته بإبلاغ تهانيه إلى الذين تمت ترقيتهم، وحث أفراد القوات المسلحة الملكية كافة على الاستمرار في التفاني في إنجاز مهمتهم النبيلة.
وحضر حفل أداء القسم رئيس الحكومة، ورئيسا غرفتي البرلمان، ومستشارو الملك، وأعضاء الحكومة، وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، والملحقون العسكريون بالسفارات الأجنبية المعتمدة بالرباط، وعدة شخصيات مدنية وعسكرية.
في غضون ذلك، ترأس الملك محمد السادس مساء أمس في ساحة القصر الملكي بتطوان حفل الولاء. وقدم وزير الداخلية والولاة والعمال وعمال الإدارة المركزية لوزارة الداخلية (محافظون)، الولاء للعاهل المغربي، تخليداً للذكرى العشرين لتوليه مقاليد الحكم. كما قام ممثلو مختلف الجهات (12 جهة)، وعمالات (محافظات) وأقاليم المملكة، بتجديد البيعة والولاء للملك.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد