قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قتل 4 إسلاميين في هجوم وقع منتصف الليل بصاروخين أميركيين شمال غرب باكستان.

ميران شاه: قتل أربعة متمردين إسلاميين على الاقل الخميس بصاروخين اميركيين في منطقة قبلية بشمال غرب باكستان حيث تستهدف طائرات بدون طيار بشكل منتظم حركة طالبان وتنظيم القاعدة، حسب ما اعلن مسؤولون عسكريون باكستانيون.

ووقع الهجوم منتصف الليل على قرية نوراك باقليم وزيرستان الشمالي، على الحدود مع افغانستان، الذي يعتبر معقلا لحركة طالبان الباكستانية المتحالفة مع تنظيم القاعدة الذي يتزعمه اسامة بن لادن وحركة طالبان الافغانية.

وقال مسؤول عسكري كبير فضل عدم الكشف عن هويته ان quot;طائرة اميركية بدون طيار قصفت مجموعة منازل يملكها مسؤول قبلي في نوراك ما ادى الى مقتل اربعة مقاتلين اسلاميين وجرح ثلاثة اخرينquot;. واكد مسؤول اخر الهجوم موضحا ان الطائرة بدون طيار اطلقت صاروخين على هذه المنازل التي quot;يستعملها متمردو طالبانquot;.

ويصعب التأكد من المعلومات وحصيلة المعارك التي ينشرها الجيش عن الاحداث في المناطق القبلية، من مصادر مستقلة لانه يصعب الوصول الى هذه المناطق التي تسيطر عليها حركة طالبان. وقال احد المصدرين انه quot;من الصعب القول حتى الان ما اذا كانت توجد بين الضحايا اهداف مهمةquot;.

ويشن الجيش الباكستاني منذ ثلاثة اسابيع هجوما بريا وجويا على اقليم وزيرستان الجنوبي الذي يعتبر معقلا لحركة طالبان باكستان المتحالفة مع تنظيم القاعدة والتي ينفذ انتحاريوها معظم العمليات الانتحارية التي اوقعت اكثر من 2400 قتيل في البلاد منذ اكثر من عامين. وكثرت الهجمات التي تشنها الطائرات بدون طيار التابعة لوكالة quot;سي آي ايهquot; او للجيش الاميركي المنتشر في افغانستان، خلال الاشهر الماضية في المناطق القبلية الباكستانية الحدودية.