قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سدد الجيش اليمني هجمات على عدد من مواقع المتمردين الحوثيين، ونجا من تلك الهجات النجل الاكبر لبدر الدين الحوثي.

صنعاء: قالت صحيفة الشرق الأوسط الصادرة في لندن اليوم إن النجل الأكبر لبدر الدين الحوثي رجل الدين اليمني الذي يقود أولاده الحرب ضد الدولة في صعدة وسفيان، نجا من موت محقق خلال هجوم شنه الجيش.

ونقلت الصحيفة عن مصادر رسمية قولها إن محمد بدر الدين الحوثي الشقيق الأكبر للقائد الميداني للحوثيين عبد الملك بدر الدين الحوثي، نجا بعد أن سددت قوات الجيش ضرباتها على عدد من الأماكن والأوكار التي يختبئ فيها قيادات من حركة الحوثي في منطقة مطره أكبر المعاقل للحوثيين في محافظة صعدة التي تشهد الحرب السادسة بين القوات الحكومية والحوثيين.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر الحوثي تكبدوا خسائر كبيرة في مطره بعد الضربات التي تلقتها تلك العناصر من قبل الوحدات العسكرية في الهجوم الذي شنته هذه القوات على أوكار الحوثيين في جبال هذه المنطقة الجبلية ذات التضاريس الوعرة، حيث قتل من جراء هذا القصف العديد من المستهدفين. وأفادت المعلومات وفقا للمصادر الرسمية بنجاة محمد بدر الدين الحوثي بأعجوبة من هذه الضربة التي استهدفته مع عدد من القيادات في نفس الموقع.

وعزت المصادر نجاة الحوثي الابن إلى فراره من المكان الذي كان فيه قبل لحظات من هجوم قوات الجيش. ويعتبر محمد بدر الدين الحوثي من المؤسسين لحركة الشباب المؤمن في صعدة قبل أن يصبح شقيقه حسين الحوثي زعيما لهذا التنظيم الذي تحول من حركة دعوية إلى جناح مسلح يقوم بعمليات عسكرية في صعدة منذ 18 يونيو (حزيران) من عام 2004. فيما قالت المصادر العسكرية إن القوات العسكرية والأمنية تضيق الخناق على الحوثيين المتحصنين في أحياء من المدينة القديمة بصعدة وسيطرت هذه القوات على مواقع كان الحوثيون متحصنين