قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: اعلنت متحدثة باسم الشرطة البلجيكية الاثنين انه سيسمح لرجال الشرطة مجددا بالتدقيق في هويات النساء اللواتي يرتدين البرقع بعد ان الغت مذكرة قرارا يقضي بقيام نساء فقط بهذه المهمة، وقالت استريد كيسين ان قائد الشرطة الفدرالية المفوض العام فرنان كيكلبرغ quot;اعرب عن تأييده بعد ظهر الاثنين لالغاء القرارquot; الذي كشفته الصحف البلجيكية في نهاية الاسبوع، واضافت quot;بالتالي يعتبر القرار لاغياquot;.

والمذكرة التي ارسلت الى اقسام الشرطة لم تكن ملزمة لكنها اقترحت quot;توصياتquot; تفاديا quot;للاستفزازاتquot; حسب ما نقلت صحيفة quot;دي ستانداردquot; السبت عن نقابة الشرطة. وكان السناتور ديرك كلاس اعرب عن قلقه معتبرا ان هذا الاجراء سيؤدي ببساطة الى وقف عمليات التدقيق في هوية اي امرأة ترتدي البرقع.

واحتجت صحيفة quot;لو سوارquot; مساء الاثنين ايضا على المذكرة. وكتبت quot;هذا يعني تنازل اجهزتنا العامة امام اعداء الديموقراطية والنساء. فهل لهذا السبب يجب ان تكون مهمات امنية بسيطة تقوم بها الشرطة مناطة بتعاليم دينية من عصر اخر؟quot;.