قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت تقارير إعلامية محلية، إن القائمين على منتخب الجزائر حصلوا على معلومات quot;سرية وفي غاية الأهمية،quot; عن لاعبي المنتخب المصري، ضمن استعدادات quot;الخضر،quot; للقاء quot;الفراعنةquot; في 14 نوفمبر/تشرين ثاني الجاري.

ووسط تزايد التوتر، والحرب الإعلامية بين فريقي البلدين، يلعب المنتخبان في العاصمة المصرية القاهرة، مباراة حاسمة ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم.

ونقلت صحيفة quot;الشروق اليومي،quot; الجزائرية، عن مصادر وصفتها بالـquot;مطلعةquot; قولها إن quot;الطاقم الفني (الجزائري) حصل على معلومات سرية وفي غاية الأهمية عن المنتخب المصري، الذي يعسكر حاليا بمدينة أسوان.quot;

وأضافت المصادر أن مدرب منتخب الجزائر رابح سعدان وطاقمه quot;حصلوا على كم من المعلومات الهائلة من أطراف محلية وأخرى أجنبية ترصد كافة نقاط قوة وضعف هذا المنتخب سيبني من خلالها الخطة التي سيواجه بها نظيره المصري.quot;

وضمت الوثائق السرية quot;معلومات عن كل لاعب في المنتخب المصري، وكافة نقاط القوة والضعف أعدها عدد من الخبراء بالإضافة إلى أشرطة فيديو.quot; وفقا للصحيفة.

وبحسب المعلومات التي قالت الصحيفة إنها حصلت عليها، فإن quot;دفاع مصر ثقيل وغير منسجم، بالإضافة إلى اندفاع الظهيرين سيد معوض والمحمدي للهجوم وتركز لاعبيه في وسط الميدان وهي نقاط أوحت للطاقم الفني بأن إمكانية الفوز في القاهرة واردة جدا.quot;

ورغم تحقيق المنتخب الجزائري الفوز في أربعة مباريات متتالية في مشوار التصفيات ليعزز صدارته للمجموعة الثالثة، إلا أن بطاقة التأهل للعرس الكروي العالمي، ما زالت غير مضمونة حتى الآن.


ولن يكون طريق quot;الخُضرquot; إلى جنوب أفريقيا مفروشاً بالورود، خاصة أن محطتهم الأخيرة ستكون أمام المنتخب المصري، الذي سيسعى لاعبوه إلى العبور من نفس الطريق، خاصة أن المباراة ستُقام على ملعب ستاد القاهرة، الذي يحمل ذكريات quot;غير طيبةquot; للجزائريين.

ولن يكون أمام quot;الفراعنةquot; سوى الفوز بأكثر من هدفين لضمان بطاقة المونديال، حيث أن الفوز بأقل من ذلك، وبالطبع التعادل أو الهزيمة، سيكون كفيلاً بمنح البطاقة إلى الجزائريين.
nbsp;