قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 نشرت صحيفة "سبورت " الإسبانية تقريراً استعرضت فيه الأرقام التي سجلها الحارسان التشيلي كلاوديو برافو حارس مرمى برشلونة، والكوستاريكي كايلور نافاس حارس مرمى ريال مدريد، قبل الموقعة المرتقبة بين الغريمين في كلاسيكو الدوري الإسباني في الجولة الـ 31 من المسابقة المقرر إقامتها على إستاد الكامب نو في الثاني من شهر ابريل المقبل.  

وقالت الصحيفة إن الصراع بين الحارسين برافو ونافاس سيكون مشابهاً للصراع بين الثلاثي الهجومي للفريقين، والملقب إعلاميًا بـ " الام اس ان " من الجانب الكتالوني، و الـ " بي بي سي " من الجانب المدريدي، وذلك بالنظر إلى أهميتهما في الحسابات التكتيكية للمدربين لويس انريكي وزين الدين زيدان.
 
وبحسب الصحيفة، فإن الأرقام التي حققها برافو مع البلوغرانا  أفضل وأكثر إيجابية من تلك التي حققها نافاس مع الميرنغي، علمًا انهما انضما إلى الناديين في نفس الفترة خلال الميركاتو الصيفي من عام 2014.
 
هذا ولعب برافو دقائق أقل من نافاس على اعتبار انه في برشلونة يتم تدوير حراسة العرين الكتالوني بين برافو وزميله الألماني مارك اندري تير شتيغن، حيث يتولى الأول حراسة مرمى الفريق في مباريات الدوري الإسباني، بينما يتولاها الثاني في مباريات كأس الملك ودوري أبطال أوروبا.
 
ولعب برافو 2340 دقيقة، وهي ما تعادل 26 مباراة، علمًا انه غاب عن البارسا في عدد من مباريات الليغا بداعي الإصابة في بداية الموسم، بينما لعب نافاس مع الريال في الليغا 2520 دقيقة، أي ما يعادل 28 مباراة، حيث ان الفارق الزمني بين الحارسين ضئيل، رغم أن نافاس لم يتعرض للإصابة أو الإيقاف.
 
ويظهر الفارق بين الحارسين في عدد الأهداف التي تلقتها شباك كل واحد منهما، فالكوستاريكي برافو استقبل 17 هدفًا فقط، في وقت حافظ فيه على شباكه نظيفة خلال كلاسيكو الذهاب، بينما اهتزت شباك نافاس 24 مرة، منها رباعية البارسا خلال موقعة كلاسيكو الأرض، والذي اقيم على السانتياغو برنابيو.
 
ونجح برافو في الحفاظ على نظافة شباكه هذا الموسم خلال 13 مباراة من أصل 26 لعبها أي بنسبة بلغت 50%، بالمقابل تمكن نافاس من الحفاظ على عذرية عرينه في 10 مباريات فقط من أصل 28 مباراة لعبها، وبنسبة بلغت 30% .
 
هذا واهتزت شباك برافو 19 مرة خلال مبارياته ضد ريال مدريد سواء بقميص برشلونة أو قبله ضمن صفوف ريال سوسيداد، سجلها عليه خمسة لاعبين لا يزالون يلعبون في صفوف الميرنغي منها 10 أهداف من قبل البرتغالي كريستيانو رونالدو، وثلاثة أهداف من قبل المدافع البرتغالي بيبي، وخمسة أهداف من الفرنسي كريم بن زيمة وهدف واحد من الويلزي غاريث بيل.
 
اما نافاس فاهتزت شباكه خلال مبارياته ضد برشلونة بقميص ريال مدريد وقبلها ضمن صفوف ليفانتي بـ 7 أهداف، سجلها عليه خمسة لاعبين ما زالوا ضمن فريق البارسا، وهم الأرجنتيني ليونيل ميسي بهدفين والأوروغوياني لويس سواريز بهدفين، واندريس انييستا وجيرارد بيكي والبرازيلي نيمار دا سيلفا بهدف واحد لكل منهم.
 
وإجمالياً تلقى برافو من الهجوم المدريدي 30 هدفًا مقابل تسعة أهداف فقط تلقاها نافاس من الهجوم الكتالوني، علمًا أن برافو ينشط في الليغا منذ عام 2006، بينما يلعب نافاس في إسبانيا منذ 2011 فقط.