قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يواجه العين الاماراتي امتحانا حقيقيا لقدراته عندما يستضيف لوكوموتيف الاوزبكي الثلاثاء على ستاد هزاع بن زايد.

ويسعى العين الفريق الإماراتي الوحيد الذي توج بلقب دوري أبطال آسيا عندما حقق لقب البطولة عام 2003 في تكرار هذا الإنجاز خلال الموسم الحالي.

لم تكن بداية العين جيدة في البطولة القارية وتحديدا ضمن منافسات المجموعة الرابعة حيث مني بخسارتين امام الجيش القطري، قبل أن يستعيد توازنه ويحقق ثلاثة انتصارات في آخر أربع مباريات، وكان آخرها على ناساف الأوزبكي 2-صفر ليحجز بطاقة التأهل بمرافقة الجيش.

وفي دور الـ16، تعادل العين في مباراة الذهاب على أرضه 1-1 مع زوب اهان الإيراني على ستاد هزاع بن زايد، ولكنه عاد بقوة في مباراة الإياب وتفوق 2-صفر في أصفهان.

في المقابل، نجح لوكوموتيف في اجتياز الدور الأول بعد مستويات مميزة في المجموعة الأولى، حيث تعادل مع الاتحاد السعودي مرتين 1-1 وفاز مرتين على فولاذ سيباهان الإيراني وحصل بعد ذلك على نقطتين من المباراتين أمام النصر الإماراتي.

وفي دور الـ16 تواجه لوكوموتيف مع الهلال السعودي، فتعادل الفريقين ذهابا صفر-صفر في الرياض، ثم فاز إيابا 2-1 في طشقند.

واستعد لوكوموتيف جيدا لمواجهة العين بفوزه بنتيجة 4-1 في اخر مباراة محلية له ضد سوغديونا جيزاكس.

وفي مباراة ثانية غدا ايضا، يلتقي شانغهاي بقيادة مدربه السويدي المحنك زفن غوران اريكسون مع تشونبوك موتورز الكوري الجنوبي.