تجاهل النجم المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول الإنكليزي، تهنئة مدافع ريال مدريد الإسباني سيرجيو راموس بعد حصول الأخير على جائزة أفضل مدافع في أوروبا عن الموسم المنصرم، وذلك خلال حفل جوائز الاتحاد الأوروبي الذي أقيم الخميس في موناكو.

وأظهرت اللقطات التلفزيونية المدافع الدولي الإسباني لحظة عودته من المنصة بعد تسلمه جائزة أحسن مدافع، حيث ربت على كتف صلاح قبل جلوسه على مقعده الذي كان خلف صلاح، لكن اللاعب المصري تجاهله ولم يلتفت إليه.

في المقابل قام نجم ليفربول بمصافحة وتهنئة الكرواتي لوكا مودريتش بعد حصوله على جائزة أفضل لاعب في الموسم المنصرم.

وكان صلاح قد تعرض لمعاملة قاسية من راموس في نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، أدت إلى إصابة قوية في كتفه، فغاب عن الملاعب لفترة ثلاثة أسابيع، وحرمته من المشاركة في المباراة الأولى لمنتخب بلاده في كاس العالم الأخيرة في روسيا.

واهتمت وسائل الإعلام العالمية بشكل كبير بالظهور الأول لراموس وصلاح معا، حيث قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: إن التوتر بدا على اللاعبين خلال الحفل ولم يظهرا معًا، وبدت علاقاتهما جافة.

شاهد الفيديو: