قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نفى مينو رايولا، وكيل أعمال اللاعبين الشهير، وجود خلاف كبير بين النجم بول بوغبا ومدربه في نادي مانشستر يونايتد، جوزيه مورينيو، مؤكداً أنّ موكله لا يفكر في الوقت الحالي في الرحيل عن النادي الإنكليزي، وموضحاً الإمكانية الوحيدة التي قد تجعل اللاعب الفرنسي يغادر " الأولد ترافورد".

وقال رايولا في تصريحات لشبكة "راي سبورت" الإيطالية : "أنا لست سيارة تاكسي أو طائرة حتى أقوم بنقل أي شخص لمكان آخر".

وأضاف مستطردا: "لكن بالطبع إذا لم تكن الأمور تسير على ما يرام فسأكون جاهزا للقيام بعملي، وهو إيجاد أفضل الخيارات سواء لموكلي أو النادي".

وأوضح رايولا أنّ الحالة الوحيدة التي قد يرحل بسببها بول بوغبا عن مانشستر يونايتد في الصيف القادم هي التتويج بلقب كبير عند نهاية الموسم.

واختتم قائلا:"حتى هذه اللحظة بول لم يخبرني بأي شيء، أنا أيضا لا أعتقد أنه سيرحل عن اليونايتد قبل أن يحقق أولا لقباً كبيراً مع الفريق، لا يوجد حرب كبيرة بينه وبين مورينيو كما يقول البعض، ولكن في الميركاتو لا يمكنك أن تستبعد أي شيء".

وكانت تقارير صحفية عدة، قد تحدثت في الأيام القليلة الماضية، عن إعادة نادي ريال مدريد الإسباني فتح ملف اللاعب بول بوغبا، تحسباً لضمه في "الميركاتو" الصيفي القادم، بعدما فشل في حسم الصفقة في صيف 2016، لما نجح مانشستر يونايتد في خطف النجم الفرنسي من نادي يوفنتوس الإيطالي مقابل نحو 105 مليون يورو.