قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سخر بول بوغبا لاعب المنتخب الفرنسي من النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، في احتفالات الديوك بالتتويج بلقب كأس العالم 2018 في روسيا.

وفي احتفالات لاعبي المنتخب الفرنسي مع جماهيرهم في العاصمة باريس، أمسك لاعب الوسط بول بوغبا الميكروفون وهتف "أوه نغولو كانتي، أوه نغولو كانتي، إنه قصير، إنه لطيف، إنه الأفضل الذي أوقف ميسي لكننا جميعًا نعلم أنه يغش في لعبة الورق، نغولو كانتي".

ولم يتوقف الحال على بوغبا فقط؛ إذ أن المدرب ديديه ديشان وعدد آخر من اللاعبين رددوا الكلمات التي هتفها بوغبا، وأبرزهم صامويل أومتيتي ورافائيل فاران وأوليفير جيرو وعثمان ديمبلي.

وتغلب فرنسا 4/3 على الأرجنتين في دور الـ 16، وكانت مهمة إيقاف ميسي موكلة لكانتي لاعب تشيلسي.

ورغم أن كانتي نجح إلى حد بعيد في الحد من خطورة أفضل لاعب في العالم 5 مرات؛ إلا أن ميسي مجح صناعة هدفين آخرين، لكن ذلك لم يكف كافيًا، لتودع الأرجنتين من دور الـ 16، بعدما تأهلت بصعوبة شديدة.

وكان كانتي البالغ من العمر 27 عامًا عنصرًا أساسيًا في تتويج فرنسا بلقب كأس العالم، إذ شارك في جميع المباريات من البداية، لكنه خرج في الدقيقة 55 من المباراة النهائية أمام كرواتيا.

ونشر بليز ماتويدي مقطع فيديو على حسابه في موقع "إنستغرام" أثنى من خلاله على كانتي وقال فيه "أنت البطل، أنت الذي أوقفت صاحب الكرات الذهبية الخمس ليو ميسي" لكن كانتي ردّ "لا، لا، كلنا فعلنا ذلك".

وأشارت تقارير صحيفة إلى أن كانتي شارك في المباراة النهائية للمونديال رغم أنه عانى فيروسًا بالمعدة قبلها.

شاهد الفيديو: