قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


إسلام آباد: حذرت منظمة أوكسفام الدولية من مخاطر شتاء قاس يهدد حياة ضحايا الفيضانات في باكستان الذين لا يزال قسم كبير منهم دون مأوى فضلا عن افتقادهم لمكونات الحياة الأساسية.

وقالت نسيفا خان أحد أعضاء المنظمة في حديث لقناة بي بي سي اليوم إن ملايين الباكستانيين لا يزالون يكابدون للحصول على متطلباتهم الأساسية من غذاء وماء ومأوى ورعاية صحية مشيرة الى ان منظمات الإغاثة قلقة بشكل خاص من اقتراب فصل الشتاء الذي ينذر بالكثير من المشاكل.

وأضافت خان إن ثماني وكالات دولية تقدم ما باستطاعتها للإغاثة لكنها تعاني من نقص في الإمكانيات وخاصة في ظل وصول 39 بالمئة فقط من مبلغ 9ر1 مليار دولار أقرتها الدول المانحة لمساعدة باكستان مشيرة إلى أن الحكومة الباكستانية ما زالت تبحث مع الأمم المتحدة سبل الإغاثة.

يشار إلى أن الفيضانات التي اجتاحت شمال غرب باكستان في أواخر تموز وبدايات آب الماضي تعتبر الأسوأ في تاريخ البلاد حيث حصدت نحو 1600 شخص وتسببت بتضرر أكثر من 15 مليونا آخرين فيما أتلفت السيول المحاصيل الزراعية في 557 ألف هكتار من الأراضي الزراعية وتحتاج باكستان إلى 5ر2 مليار دولار لإغاثتها وإعادة بناء البنية التحتية وتعهدت الدول المانحة بتأمين مبلغ مليار وتسعمئة مليون دولار لمساعدة منكوبي الفيضانات.