تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

مادة في حليب الأم الطبيعي تساعد على مكافحة السرطان!

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

" إيلاف":  كشف باحثون من جمهورية التشيك عن أن هناك مادة كيميائية توجد فقط في حليب الأم الطبيعي يمكنها تفتيت الأورام السرطانية لأجزاء صغيرة وبالتالي يمكن لمرضى السرطان إخراجها عن طريق البول.

وقال الباحثون إن نتائج دراستهم التي أجروها بهذا الشأن أظهرت لهم أن مادة alpha1H، التي توجد في حليب الأم وتلعب دوراً أساسياً في نمو الأطفال الرضع، تدمر الأورام دون الإضرار بالأنسجة السليمة. 

وتبين من الدراسة أن 20 من مرضى سرطان المثانة تمكنوا من إخراج حطام أو فتات الأورام الخبيثة من خلال بولهم بعد 6 مرات فقط من الخضوع للعلاج بواسطة مادة alpha1H. وأظهر بحث آخر أن المرضى بدءوا في إخراج الأنسجة الخبيثة في غضون ساعتين من بدء العلاج.

وأشار الباحثون إلى أنه حين ترتبط مادة alpha1H بحمض الأوليك الدهني، فإنهما يكونان مركباً "مبيداً للسرطان" يعمل على تحفيز الخلايا السرطانية ودفعها نحو "الانتحار". وعبَّر الباحثون في التشيك عن أملهم أن يكون كشفهم هذا شكلاً "أكثر لطفاً" لأشكال العلاج الكيمياي، حيث تتسبب العلاجات التقليدية في تسميم الخلايا وإحداث آثار جانبية سيئة. 

وأجريت تلك الدراسة من جانب فريق بحثي تقوده البروفيسور كاترينا سفانبورغ في مستشفى موتول الجامعي بمدينة براغ التشيكية. وصرحت كاترينا في هذا السياق لصحيفة التلغراف البريطانية بقولها "اتضح لنا أن مادة Alpha1H تساعد في إفراز اللاكتوز أو سكر الحليب الذي يلعب دوراً أساسياً في تغذية الأطفال ويجعل الحليب سائلاً. وحين تظهر تلك المادة، فإنها تُغَيِّر وظيفتها، وتُكَوِّن مركبات مضادة للسرطان".
 


أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7264213/Chemical-BREAST-MILK-breaks-tumours-tiny-fragments-patients-pass-urine.html


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في صحة وعلوم