أكدت ميسا بودرغم أخصائية سلامة الغذاء والنظافة الصحية في لقاء خاص مع "إيلاف" أهمية غسل الخضار وتعقيمها في ظل تفشي فيروس كورونا مطمأنة ان الأطعمة لا تنقل الفيروس لدى تناولها.

"إيلاف": في وقت تتحدث التقارير حول العالم أجمع عن الجانب الصحي وتداعياته الطبية والصحية على الانسان، تكثر التساؤلات حول مدى انتقال فيروس كورونا (كوفيد 19 ) عبر الأطعمة والخضار. وفي وقت نضطر، رغم الحجر المنزلي، الى الخروج من المنزل لشراء المواد الغذائية والأطعمة من السوبر ماركت، ترانا نتحرك بحذر داخل المتاجر لنعود ونبدأ برحلة التعقيم وتنظيف كل ما تحمله أيدينا من منتجات الى البيت. في هذا الاطار تتحدث ميسا بودرغم أخصائية سلامة الغذاء والنظافة الصحي في حديث خاص لـ "إيلاف" عن مدى إمكانية انتقال فيروس كورونا عبر الأطعمة والخضار وكيفية تعقيمها لمنع خطر انتقال الفيروسات الينا لدى تناولها. إليكم اللقاء التالي:

هل ينتقل فيروس كورونا عبر الخضار وأغلفتها؟

من الطبيعي وبعد تصنيف "منظمة الصحة العالمية" لفيروس كورونا المستجد على انه وباء عالمي واسع الانتشار، ان نشعر بحيرة وقلق حول إمكانية انتقال هذا الفيروس إلينا عبر الطعام. لذلك في الآونة الأخيرة كثرت التساؤلات حول وجود دليل يدحض كل التصورات والتكهنات في هذا الإطار. لغاية الحين ومع تسجيل حوالي ٥٩١،٠٠٠ حالة مثبتة مخبريا مصابة بفيروس كورونا المستجد في العالم، لم يصدر أي تقرير أو دراسة علمية من مصادر رسمية تشير إلى إمكانية انتقال COVID-19 عن طريق تناول الطعام أو أغلفه المواد الغذائية.

كيف يمكن ان تنقل الأطعمة فيروس كورونا الى منازلنا؟
فكما بات معروفا، ان هذا الفيروس هو جديد وما زالت الأبحاث قائمة بغية التعرف على خصائصه وتفاصيله. ولكننا في الوقت الراهن، من المؤكد أن العدوى يمكن أن تنتشر من شخص الى آخر من خلال الافرازات التنفسية للشخص المصاب (رذاذ السعال أو العطس) أو تناثرها وسقوطها على الأسطح المحيطة والمشتركة. عندها يصبح انتقال العدوى ممكنًا ، فإما ان يستنشق شخص ما هذه القطيرات الصغيرة أو أن يلمس عينيه أو فمه أو أنفه بعد ملامسة الأسطح والأطعمة التي تهبط عليها هذه الافرازات التنفسية وبالتالي ترتفع نسبة إصابة الفرد المعافى بالعدوى . فعلى سبيل المثال في حال صادف أن سعل أحد المصابين على حبة من الفاكهة او الخضار وتم تناولها من قبل شخص معافى فان أسيد المعدة يقوم بقتل الفيروس ويتخلص الجسم منه تلقائيا وهنا تكون إمكانية الاصابة بكورونا عبر تناول الأطعمة أمرا شبه مستحيل.

ما هي الطريقة العلمية الصحيح لغسل الخضار وتعقيمها من الجراثيم؟
منذ بدء انتشار فيروس كورونا المستج يحيط موضوع غسل الخضار والفواكه الكثير من التساؤلات والمخاوف. وذلك لأمر طبيعي، لأننا جمعيا نسعى الى اتباع نظام غذائي صحي وسليم ركيزته الخضار والفواكه الموسمية الغنية بالفيتامينات والمعادن. ولكن، في الوقت عينه من الضروري الالتزام بأسس التنظيف والتعقيم بهدف القضاء على مختلف أنواع الجراثيم وليس فقط الكورونا.

 بحسب مراكز مكافحة الأمراض واتقائها(CDC) ومنظمة الغذاء والدواء (FDA) فإن مرحلة الوقاية تبدأ من السوبرماركت حيث عملية الاختيار السليم للمنتوجات تؤثر بشكل أو آخر على فعالية غسل الخضار والفاكهة، لذا من الضروري أن
 نختار الخصار والفواكه التي تعتبر خالية /قليلة الوحول
 نختار المنتوجات الغير مصابة بالكدمات أو تظهر عليها علامات التلف ( bruised or damaged)

هل يفي استخدام الخل بغرض القضاء على كورونا؟


كثر الحديث عن استعمال الخل الأبيض والملح الخشن بهدف القضاء على فيروس كورونا. ولكنه معتقد خاطئ. لغاية حينه، ليس هناك دليل علمي يثبت فعالية الخل الأبيض في التخلص من العدوى، فهو معتقد قديم مرتبط بالعادات التقليدية. ولذلك، الكمية المطلوبة من الخل الأبيض مقابل كمية المياه هي كمية تقديرية فقط.

ما هي النصائح التي يمكن أن نقدمها للقارئ فيما يتعلق بعملية تنظيف الخضار؟

 يجب غسل اليدين بالمياه والصابون لمدة ٢٠ ثانية قبل البدء بغسل المنتوجات.
 لا بد من التنظيف بمسحوق الصابون والمياه جميع الأسطح المحيطة بمكان تحضير الخضار والفواكه النظيفة
 لا بد من فصل المنتوجات الغير نظيفة (قبل الغسيل) عن تلك التي تم غسلها وذلك منعا" لانتقال الجراثيم إليها وإعادة تلوثها
 يجب غسل وفرك جميع الخضار والفواكه بشكل مكثف تحت المياه الجارية ( تماما كما يتم غسل اليدين بشكل مكثف) حتى تلك الانواع التي نقوم بتقشيرها مثل الكيوي أو الحمضيات

هل يمكننا استخدام الصابون لغسل الخضار والفواكه ؟

 من أكثر الأخطاء شيوعيا هي الاستعانة بسائل الجلي أو الصابون لغسل الخضار والفواكه، رغم انه غير مخصص للطعام. فبحسب صحيفة بيانات سلامة المادة (MSDS) الترسبات الناتجة عن هذه المواد الكيميائية ينتج عنها أعراض صحية خطرة على الجهاز الهضمي مثل الاسهال، القيء أو الغثيان.

هل أقراص المعقم فعالة ضد فيروس كورونا المستجد ؟

تطرح العديد من الأسئلة حول معقمات الخضار والفواكه المتوفرة في المحال والصيدليات ولكن لا بد من التأكيد مجددا على انها لم تخضع حاليا إلى أبحاث تثبت فعاليتها ضد المسبب الأساسي لعدوى الكورونا وهو SARS-Cov-2 .
ومن ناحية أخرى، معظم هذه المعقمات لم تثبت فعالية تفوق فعالية استخدام المياه الجارية مع الفرك المكثف بغية التخلص من البكتيريا على أنواعها.



هل من روتين معين تنصحين به القارئ لناحية تخزين الخضار في الثلاجة بعد تنظيفها ؟

 استخدام المياه النظيفة خلال عملية غسل الخضار والفواكه
 بدء عملية الغسل بالخضار والفواكه الأقل اتساخاً
 الاستعانة بفرشاة صغيرة مخصصة للبطاطا والجزر للتخلص من بقايا التراب والغبار
 بعد غسل الورقيات (روكا، الهندباء، السلق بمياه باردة، يجب وضعها على قطعة قماش نظيفة لكي تجف، ومن ثم تخزن في أوعية محكمة الاغلاق ضمن قطعة قماش أو ورق مناديل سميك !

مواضيع قد تهمك :