وافقت البرازيل على القيام بتجارب سريرية لمصل محتمل لفيروس «كورونا» طورته شركة «سينوفاك» الصينية.
ويرأس هذه الدراسة، التي أُعلن عنها لأول مرة في 11 يونيو، «معهد بوتانتان» للأبحاث، الذي تموله ولاية ساو باولو. ولا يشمل الاتفاق مع «سينوفاك» التجارب فحسب وإنما نقل التكنولوجيا لإنتاج المصل المحتمل محلياً.

وقال جواو دوريا حاكم ولاية ساو باولو في 29 يونيو إن تسعة آلاف متطوع سجلوا بالفعل أسماءهم لتجربة المصل ضد «كوفيد - 19»، وهو المرض التنفسي الذي يسببه فيروس «كورونا المستجد». وأضاف دوريا إن 12 مركز أبحاث سيجري التجارب في ست ولايات برازيلية.
وتأتي موافقة أنفيزا بعد أن تجاوزت البرازيل 1.5 مليون حالة إصابة مؤكدة بـ«كوفيد - 19» طبقاً لبيانات وزارة الصحة ليصبح ثاني أسوأ تفشٍّ بعد الولايات المتحدة.

وأظهرت البيانات ارتفاع عدد حالات الوفاة 1290 حالة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية ليصبح إجمالي عدد الوفيات 63174.

مواضيع قد تهمك :