قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد : بدأ تطبيق تدابير إغلاق جديدة في العراق الجمعة في وقت سُجل أعلى عدد إصابات بفيروس كورونا المستجد في 2021، تجاوز بمرتين أعلى حصيلة يومية مسجلة قبل أقل من أسبوع.

وكانت السلطات الصحية قد أعلنت في وقت سابق هذا الأسبوع فرض حظر للتجول يبدأ تطبيقه في 18 فبراير بين الثامنة مساء والخامسة صباحا، مع إغلاق كامل أيام الجمعة والسبت والأحد.

في أول يوم إغلاق كامل الجمعة، كانت الطرق الرئيسية في بغداد خالية من حركة المرور المعتادة، فيما أقام عناصر الأمر حواجز لتوقيف المخالفين.

وبقيت الصيدليات مفتوحة وسمح للمطاعم بتوفير خدمة التوصيل فقط، لكن الأنشطة التجارية الأخرى تلقت الأوامر بالإغلاق.

مساء الخميس شاهد مراسلو وكالة فرانس برس زبائن ينتظرون في طوابير أمام صيدليات ومتاجر لشراء أقنعة وكمامات واقية، إذ تتضمن التدابير الجديدة غرامة قدرها 25 ألف دينار عراقي (17 دولار) للذين يخالفون قواعد وضع الكمامة في الأماكن العامة.

وتسببت التزايد المفاجئ على الشراء في ارتفاع الأسعار من 2500 دينار (أقل من دولارين) إلى 6000 دينار لعلبة تحتوي على 50 كمامة طبية.

والعراق من الدول الأكثر تضررا بالفيروس في الشرق الأوسط، مع أكثر من 660 ألف إصابة مسجلة وأكثر من 13200 وفاة.

الجمعة سجل العراق 4024 حالة إصابة جديدة بالفيروس مقارنة ب2190 إصابة في 13 شباط/فبراير بين عدد السكان البالغ 40 مليون نسمة. وبقيت الوفيات منخفضة نسبيا عند 12 وفاة يوميا.

وبعد ارتفاع الحالات إلى نحو 5 آلاف يوميا في سبتمبر الماضي، سجل تراجع ملحوظ وصولا إلى نحو 800 حالة إصابة يوميا في ديسمبر.

ودفع تراجع الأعداد بالمواطنين إلى الإحجام عن وضع الكمامات وعدم احترام ارشادات التباعد الاجتماعي، وهو ما نسبت له وزارة الصحة في وقت لاحق حدوث موجة جديدة من الإصابات.

ونُسبت الزيادة أيضا إلى "النسخة البريطانية" الجديدة من الفيروس التي ظهرت في جنوب انكلترا في ديسمبر ويعتقد أنها أكثر عدوى من سواها.

وضاعفت الوزارة الفحوص مرتين مع إجراء 49 ألف فحص يوميا مقارنة بنحو 25 الفا في الخريف.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر الجمعة إن غالبية الإصابات الجديدة هي في غرب بغداد، إضافة إلى النجف وكربلاء.

ومن بين المصابين في النجف آية الله العظمى محمد الفياض البالغ 91 عاما، أحد أكبر أربعة مراجع للشيعة في البلاد يتقدمهم آية الله العظمى علي السيستاني.

وأكد مكتبه إصابته بالفيروس لكنه قال إن حالته مستقرة. وقال البدر لوكالة فرانس برس أيضا أن أول دفعة من 3 ملايين جرعة لقاح ستصل "خلال الايام المقبلة".

وأضاف "طلبنا ثلاثة ملايين، ما يصل إلى 3,5 مليون لقاح من أسترازينيكا وسينوفارم وكذلك من فايزر".