قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما : سيبدأ إنتاج لقاح "سبوتنيك-في" الروسي المضاد لفيروس كورونا في إيطاليا اعتبارا من يوليو، وفق ما قالت غرفة التجارة الإيطالية-الروسية لوكالة فرانس برس، وهي سابقة في الاتحاد الأوروبي الذي لم يعط الضوء الأخضر بعد لهذا اللقاح.

وقال ستيفانو ماجي المستشار الصحافي لرئيس غرفة التجارة فينشينزو تراني "سيبدأ إنتاج اللقاح اعتبارا من يوليو 2021 في مصانع (شركة الأدوية الإيطالية السويسرية) أدييني" في لومبارديا في شمال إيطاليا.

وأوضح "ستنتج 10 ملايين جرعة بين 1 يوليو و1 يناير 2022" مؤكدا أن هذا "أول اتفاق على المستوى الأوروبي لإنتاج لقاح سبوتنيك-في، في الاتحاد الأوروبي".

ولم يرخّص "سبوتنيك-في" في الاتحاد الاوروبي بعد، لكن وكالة الأدوية الأوروبية ومقرها في أمستردام، بدأت بمراجعته، وهي خطوة مهمة لترخيصه. وبعد هذا الإعلان، قالت السلطات الروسية إنها مستعدة لتقديم اللقاحات إلى 50 مليون أوروبي اعتبارا من يونيو.

وانتقد صندوق الاستثمار المباشر السيادي الروسي الذي ساهم في إنتاج "سبوتنيك-في" مرة جديدة الثلاثاء الوكالة الأوروبية لأنها "أجلت لأشهر" عملية المصادقة على اللقاح.

كما نددت روسيا بشدة الثلاثاء بتصريحات مسؤول في الوكالة الأوروبية التي قارنت إعطاء تصريح طارئ للقاح "سبوتنبك-في" الروسي من قبل بعض الدول الأوروبية بلعبة "الروليت الروسية".

ولجأت العديد من دول الاتحاد الأوروبي إلى لقاحات لم تتم الموافقة عليها بعد، مثل المجر التي بدأت بإعطاء اللقاح الروسي لسكانها الشهر الماضي. كذلك، طلبت جمهورية التشيك وسلوفاكيا "سبوتنيك-في" من روسيا.

وقال ستيفانو ماجي لوكالة فرانس "إذا لم يرخّص اللقاح في أوروبا بحلول الأول من يوليو 2021، فستتم إعادة شراء الجرعات وتوزيعها في البلدان التي تم فيها ترخيص لقاح سبوتنيك-في".

في اتصال مع وكالة فرانس برس، رفضت وزارة الصحة الإيطالية التعليق على هذا الإعلان. ولم يتسن الاتصال بمجموعة "ادييني" على الفور للحصول على تعليق.