قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لاهاي: أعلن رئيس الوزراء الهولندي مارك روتي الجمعة تخفيفاً جديداً للقيود المفروضة لمكافحة تفشي كوفيد-19 في هولندا حيث سيبقى وضع الكمامات إلزامياً في وسائل النقل المشترك والمدارس المتوسطة والثانويات.

وقال روتي في مؤتمر صحافي أن سلسلة تخفيف القيود ستدخل حيّز التنفيذ في 26 حزيران/يونيو.

اعتباراً من هذا التاريخ، لن يكون وضع الكمامة إلزامياً في كل الأماكن التي يمكن احترام التباعد الاجتماعي فيها. وتعتبر الحكومة أن ذلك غير ممكن في وسائل النقل المشترك والمدارس المتوسطة والثانويات.

ويمكن للحانات إعادة فتح أبوابها أمام الزبائن المثبّتة عدم إصابتهم بفيروس كورونا بشكل مسبق.

سيُسمح للمقاهي والمطاعم اعتباراً من 26 حزيران/يونيو ببثّ مباريات كأس أوروبا لكرة القدم على شاشات كبيرة في باحاتها الخارجية وقاعاتها الداخلية، شرط أن يجلس الزبائن مع احترام مسافة 1,5 متر تفصل بينهم.

خطوة كبيرة

وقال رئيس الوزراء إن "هولندا تخطو خطوة كبيرة" نحو الحياة بدون قيود.

وستقيّم الحكومة في "منتصف آب/أغسطس" احتمال التخلي عن تدابير اخرى مثل التباعد الاجتماعي.

منذ 5 حزيران/يونيو، بات بامكان المطاعم استقبال الزبائن في باحاتها الخارجية. وقبل ذلك، ألغت الحكومة الهولندية حظر التجوّل.

ومنذ بدء الأزمة الصحية، سجّلت هولندا التي تعدّ أكثر من 17 مليون نسمة، أكثر من مليون ونصف مليون إصابة بكوفيد-19 وأكثر من 17700 وفاة.