قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جوهانسبرغ: رفضت جنوب أفريقيا الترخيص للقاح الروسي المضاد لكورونا سبوتنيك-في، وفق ما أعلنت وكالة الأدوية الإثنين، في وقتٍ تواجه صعوبة في توفير جرعات كافية لسكانها البالغ عددهم 59 مليونا.

وقالت الوكالة الجنوب إفريقية في بيان إن "استخدام لقاح سبوتنيك-في في جنوب إفريقيا حيث انتشار ونسبة الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية مرتفع، قد يزيد من خطر إصابة الرجال الذين تم تطعيمهم بفيروس نقص المناعة البشرية".

من جهته، قال معهد "غاماليا" الروسي الذي طور اللقاح، في بيان إنه سيقدم دليلا على أن مخاوف جنوب إفريقيا "لا أساس لها على الإطلاق".

وأضاف أن النتائج المتعلقة بالأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية "تستند إلى دراسات محدودة النطاق".

وجنوب إفريقيا أكثر دول القارة السوداء تضررا من الوباء بتسجيلها أكثر من 2,9 مليون إصابة و88600 وفاة، وتضم أكبر عدد من حاملي فيروس نقص المناعة البشرية في العالم.

وتستعمل جنوب إفريقيا لقاحي جونسون آند جونسون وفايزر/بايونتيك، إضافة إلى لقاح سينوفاك الصيني.

ولم يحظ اللقاح الروسي حتى الآن بموافقة من منظمة الصحة العالمية، لكنه يستعمل في 45 بلدا على الأقل.