قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دان قاض عسكري اثنين من قوات البحرية الاميركية متهمين باساءة معاملة معتقل عراقي يحاكم في بغداد.

وقال الكوماندور تيرني كارلوس في محكمة نورفولك في ولاية فرجينيا في جلسة علنية ان العنصرين جوناثان كيفي وخوليو هويرتاس من قوات المارينز يمكن لهما مواجهة الاتهام الذي وجهه لهما العراقي أحمد هاشم عابد.

وكان عابد قد اعتقل في أوائل ايلول- سبتمبر من العام الماضي قبل العنصرين كيفي وهويرتاس اضافة الى عنصر ثالث هو مكابي ماثيو قد اتهم بالوقوف وراء هجوم وقع في اذار- مارس 2004 في الفلوجة وأسفر عن مقتل أربعة من حراس شركة (بلاكووتر) الامنية.

وقد اتهم الثلاثة باساءة معاملة عابد عندما كان في عهدتهم.

ووفق وثائق المحكمة فقد وجه مكابي عدة لكمات في البطن للمعتقل عابد وهو يواجه اتهامات بارتكاب الاعتداء والتقصير في اداء الواجب والادلاء بافادة كاذبة.

اما هويرتاس وكيفي فقد وجهت لهما تهمة التقصير في أداء الواجب والثلاثة متهمون بالادلاء ببيان رسمي كاذب عندما سئلوا عن هذا الحادث في حين وجهت للمتهم هويرتاس تتهمة عرقلة التحقيق.

وكانت تهمة الاعتداء بحق الثلاثة قد وجهت لهم اساسا من القوات الأميركية وليس من قبل المواطن العراقي العابد وفقا لرئيس العمليات الخاصة بالقيادة المركزية للميجور جنرال تشارلز كليفلاند.

وقد انكر الثلاثة التهم الموجهة اليهم مؤكدين براءتهم منها وحدد القاضي جلسة استماع في وقت لاحق من الاسبوع الجاري.