قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جاكرتا: تسببت الفيضانات التي وقعت في الأجزاء الجنوبية من جزيرة سولاويسي بشمال شرق إندونيسيا في مصرع 10 أشخاص على الأقل وفقد ثلاثة آخرين وإصابة سبعة أشخاص وتشريد آلاف آخرين.

وأفادت فرق الإنقاذ المحلية اليوم أن الفيضانات الناجمة عن هطول الأمطار بغزارة لساعات طويلة تسببت أيضا بهدم وإلحاق أضرار فادحة بمئات المنازل وتلف مساحات شاسعة من المزروعات بجزيرة سولاويسى.

وأوضحت أن جهودا تبذل حاليا للبحث عن المفقودين الثلاثة، مشيرة إلى أن السلطات المحلية نقلت السكان المشردين إلى مخيمات الإيواء وزودتهم باحتياجاتهم من الأغذية.

وأبانت أن الفيضانات أصابت الحياة بالشلل التام بعدد من المدن والقرى بجزيرة سلاويسي نتيجة تدمير عدد من الطرق والجسور، محذرة من احتمال حدوث المزيد من الفيضانات والانهيارات الأرضية بكافة المناطق الإندونيسية نتيجة استمرار هطول الأمطار الغزيرة وإزالة الغابات.

وكانت الفيضانات التي تعرض لها عدد من الأقاليم الإندونيسية بينها جزيرة جاوة وسط إندونيسيا وإقليم اتشيه غرب إندونيسيا وجزيرة سولاويسي الشهر الحالي قد تسببت في مصرع وإصابة عشرات الأشخاص وتشريد آلاف آخرين.

وترى الجماعات المعنية بالبيئة أن إزالة الغابات يعد السبب الرئيس وراء تزايد حجم الخسائر البشرية والمادية الناجمة عن الفيضانات والانهيارات الأرضية باندونيسيا التي تسببت في مقتل وتشريد عشرات الآلاف من الأشخاص العام الماضي.