قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لزم الشعب الاميركي وفي مقدمته الرئيس باراك اوباما دقيقة صمت حدادا على ضحاياتاسكن.


واشنطن: لزم الشعب الاميركي وفي مقدمته الرئيس باراك اوباما دقيقة صمت الاثنين حدادا على ضحايا حادث اطلاق النار الذي اوقع ستة قتلى و14 جريحا من بينهم النائبة الديموقراطية الاميركية غابرييل غيفوردز، السبت في تاسكن (اريزونا، جنوب غرب).

وفي الساعة الحادية عشرة (16,00 ت غ) تماما خرج اوباما وزوجته ميشال من البوابة الجنوبية للبيت الابيض وتقدما بضع خطوات قبل ان يقفا جامدين وقد خفضا راسيهما في الوقت الذي قرعت فيه الاجراس.

وعلى الاثر عاد اوباما وزوجته محاطين بالعاملين في البيت الابيض الى المقر الرئاسي دون الادلاء باي تصريح.