قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موضوع إيلاف الذي حمل عنوان (quot;محتسبونquot; يبعدون ثلاثة إماراتيين من الجنادرية بسبب quot;وسامتهمquot;!)، حظي باهتمام صحيفة التايمز البريطانية الوازنة، التي أعادت نشر محتواه ضمن فقرة اسبوعية ترصد الغرائب عبر العالم.


سالم شرقي من دبي: تحت عنوان رئيسي يقول quot;غريب لكنه رائعquot;، وآخر فرعي يقول quot;شكراً لا نريد رجالاً يتسمون بالقوة والجاذبيةquot; نقلت صحيفة quot;صنداي تايمزquot; البريطانية عن quot;إيلافquot; قصة ثلاثة شبان من الامارات تم ابعادهم من مهرجان الجنادرية الذي يقام سنوياً في الرياض، لأسباب تتعلق بالخوف على النساء اللواتي يقمن بزيارة المهرجان من الإفتتان بالشبان الثلاثة لأسباب تتعلق بوسامتهم الشديدة.

نقلت quot;التايمزquot; الخبر الذي نشرته quot;إيلافquot; قبل عدة أيام ضمن 6 قصص وأخبار هي الأغرب والأكثر طرافة على مدار الأسبوع على المستوى العالمي، حيث تخصص الصحيفة البريطانية الشهيرة هذا الباب أسبوعياً في زاوية quot;غريب ورائعquot; والتي ترصد من خلالها ما نشرته الصحف العالمية، والذي يحظى غالباً بأسباب تجعله يقتحم هذه الزاوية.

وعلى الرغم من طرافة الواقعة، وتفاعل قراء إيلاف معها وإنتشارها في غالبية الصحف والمواقع العربية، إلا أن نقلها من طرف الصحيفة العالمية، جعلها تكتسب بعداً عالمياً، خاصة أن quot;التايمزquot; تحظى بمتابعة كبيرة، كما أن الواقعة المذكورة تجاوزت على هذا النحو الحواجز اللغوية ليكتب لها الإنتشار عالمياً.

وجاء في الخبر الذي نقلته quot;التايمزquot; :quot;شكراً لا نريد رجالاً يتسمون بالقوة والجاذبية الجنسيةquot;، وفي تفاصيله :quot;تم إبعاد 3 شباب من الامارات من مهرجان الجنادرية في السعودية بسبب وسامتهم، وقالت صحيفة إيلاف إن ذلك حدث بناء على طلب الشرطة الدينية أو ما يعرف بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، لأسباب تتعلق بالخوف من وقوع النساء الزائرات للمهرجان في الفتنة بسبب وسامة هؤلاء الشبابquot;.
nbsp;