قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رصد علماء فلك منظمة نجمية جديدة بصورة غير معهودة وتتألف من نجمين الأول قزم أحمر والآخر قزم أبيض.


اكتشف فلكيون منظومة نجمية غريبة الشكل تبدو وكأنها لعبة سنوكر. وتبعد المنظومة الثنائية 1670 سنة ضوئية عن الأرض. وهي تتألف من نجمين احدهما قزم احمر والآخر قزم ابيض يدوران في فلك احدهما الآخر على مسافة قريبة بصورة غير معهودة في الأجرام السماوية.

وتقع الأرض في مستوى المنظومة الثنائية المعروفة بالاسم العلمي ان ان سربنتيس NN Serpentis بحيث يستطيع الفلكيون ان يروا القزم الأحمر الأكبر حجما يكسف القزم الأبيض كل ثلاث ساعات وسبع دقائق.
وتمكن العلماء من استخدام دورات الكسوف المتواترة هذه لرصد نمط من الانحرافات الطفيفة لكنها مهمة في مدار النجمين والتوصل الى ان سبب هذا الانحراف هو وجود كوكبين غازيين عملاقين وتأثير جاذبيتهما.

ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن البروفيسور توم مارش من قسم الفيزياء في جامعة وريك البريطانية ان للكوكبين الغازيين العملاقين كتلتين مختلفتين ولكنهما قد يكونان بحجم واحد تقريبا وربما بحجم النجم القزمي الأحمر الذي يدوران في فلكه.

واضاف ان شكل هذه المنظومة أقرب الى لعبة سنوكر عملاقة بكرة حمراء وكرتين ملونتين وكرة بيضاء تقابل كرة العصا في لعبة السنوكر. وقال البروفيسور فيك ديلون من جامعة شفيلد ان هذه الكواكب ستكون قد مرت بحادث دراماتيكي قبل مليون عام في حال تكونها مع النجوم الأم موضحا ان هذا الحادث وقع عندما تضخم النجم الأولي الأساسي الى عملاق أحمر دافعا النجم الثانوي الى المدار الضيق الحالي وبذلك تجريد النجم الأولي من غالبية كتلته. وكان من شأن هذا ان يسبب اضطرابات واسعة في مدارات الكواكب. والاحتمال البديل الآخر هو ان هذه الكواكب تكونت من المادة المخلوعة في زمن قريب العهد فلكيا. وفي كلا الحالتين شهدت هذه المنظومة صدمة كبيرة تعرضت لها مدارات النجوم والكواكب اطلقها القزم الأبيض الواقع في قلب المنظمة حاليا.

نُشر البحث كاملا في مجلة علوم الفلك والفيزياء الفلكية.