قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ربع مستخدمي الانترنت قراصنة موسيقيون

رغم تنامي الخدمات الموسيقية المجانية، تبين إن كثر من مستخدمي الانترنت يمارسون القرصنة الموسيقية.


لندن: كشف تقرير جديد ان اكثر من ربع مستخدمي الانترنت يمارسون القرصنة للدخول على اعمال موسيقية بصورة غير قانونية عن طريق مواقع ليس مرخصا بها.

ورغم تنامي شعبية الخدمات الموسيقية الرقمية المجانية وتوفرها فان القرصنة الموسيقية ما زالت متفشية وان 28 من مستخدمي الشبكة العالمية يستخدمون مواقع الكترونية للقرصنة الموسيقية كل شهر.

وقال التقرير الذي نشره الاتحاد الدولي لصناعة الموسيقى ان الأعداد الغفيرة من الأشخاص الذين ما زالوا يمارسون القرصنة الموسيقية quot;تهدد الاستثمار في الموسيقىquot; وتقوض سوق الخدمات الموسيقية الشرعية.

واشار التقرير الى القانون الفرنسي لمكافحة القرصنة الموسيقية (الذي يمنح المخالف ثلاث فرص قبل معاقبته بقطع ارتباطه بالانترنت)، قائلا انه تجربة ناجحة اسفرت عن زيادة مبيعات الموسيقى عن طريق خدمات قانونية مثل آيتيونز من آبل. كما ارتفعت عائدات الموسيقى الرقمية بنسبة 8 في المئة لتبلغ 5.2 مليار دولار.

ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن رئيس الاتحاد الدولي لصناعة الموسيقى فرانسيس مور ان هناك ونحن نستقبل عام 2012 اسبابا وجيهة للتفاؤل بعالم الموسيقى الرقمية، لافتا الى ان الخدمات الموسيقية القانونية ذات الجمهور المتسع انتشرت في انحاء العالم وان انقلابا حدث في الخيارات المتاحة للمستهلك.
وأضاف ان مكافحة القرصنة الموسيقية تكتسب زخما متعاظما بتعاون الحكومات ودائرة واسعة من الجهات الوسيطة مع صناعة الموسيقى.

ولكن مور حذر من الاكتفاء بما تحقق حتى الآن وقال إن صناعة الموسيقى الرقمية، تحتاج الى مزيد من التشريعات والإجراءات المنسقة للتعامل مع كل اشكال القرصنة بطرق اشد فاعلية. وأضاف إن المطلوب تعاون أوثق من الجهات الوسيطة مثل محركات البحث وشركات الإعلان لدعم تجارة الموسيقى الرقمية المشروعة.