قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تأخذ مجموعة Royal Dutch/Shell النفطية في الحسبان إقرار مشروع لإعادة شراء حصة من أسهمها، بيعت لشركات أخرى في السابق؛ ويتزامن ذلك مع استلامها الرخصة المنظورة من قبل لجنة الأوراق المالية والتبادل الأميركية في هذا السياق.

ويشار هنا الى أن مجموعة النفط هذه، الإنجليزية الهولندية، مُنعت من إعادة شراء الأسهم الخاصة في أعقاب إعلانها عن الاندماج بين شركتيها القابضة، الهولندية والبريطانية، في شهر تشرين الأول (أكتوبر) المنصرم.

والسنة الماضية، أعادت المجموعة فقط ما مجموعه 1.7 مليار دولار إلى حملة أسهمها بينما استغلٌت منافستها، شركة BP النفطية، أسعار النفط القياسية لإعادة ما مجموعه 7.5 مليارات دولار، إلى حملة أسهمها الخاصة.

على أي حال، تجد Shell صعوبة في التنافس مع BP بما أنها تحاول، في الوقت الحاضر، إيجاد المخرج لأزمة إيداعاتها الاحتياطية، لأنها أُجبرت على قطع احتياطاتها النفطية الثابتة بنسبة %25، في السنة الماضية