قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


الدوحة:
اعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الطاقة والصناعة القطري عبدالله بن حمد العطية عن امل بلاده في ان تحقق القمة العربية المرتقبة في دمشق التطلعات العربية وان تكون ناجحة وخاتمة للمشاكل.

واكد العطية في تصريح صحافي على هامش المؤتمر الاقليمي لتقييم التعليم في الوطن العربي حرص بلاده على quot;القيام باي جهد من شانه رأب الصدع في الصف العربي والتفاعل بكل ايجابية مع قضايا وهموم الامة العربية حتى يكون العالم العربي واحة مستقرة تنعم بالامن والامانquot;.
وفيما يتعلق بالازمة اللبنانية قال quot;ان الحل هو صناعة لبنانية وليس من الخارج ونتمنى ان تساعد المساعي المبذولة في حل الازمةquot; مؤكدا ان قطر ليس لها اي مشروع سياسي في لبنان وانها تتعامل مع جميع الفرقاء على خط واحد.

وحذر المسؤول القطري من ان تؤدي تداعيات ما يجري حاليا على الساحة اللبنانية الى كارثة لايحمد عقباها معربا عن تفاؤله بما يتم اتخاذه من اجراءات لتجنب اي تصادمات في الشارع اللبناني.

وفي ما يتعلق بعودة قوات الواجب القطرية العاملة ضمن قوات اليونيفيل في جنوبي لبنان الى الدوحة في هذا الوقت لفت العطية الى ان هذه العودة جاءت وفقا لما هو مخطط له مسبقا ولا علاقة لها بالاحداث التي تجري في لبنان حاليا.

وحول مدى تاثير اعلان استقلال اقليم كوسوفو استقلاله على امدادات الغاز الروسي الى اوروبا استبعد العطية حدوث اي ازمة غاز في اوروبا موضحا ان العالم قد شهد من قبل ازمات مماثلة واكبر لم يكن لها تأثير على مثل هذه الامدادات.

وكان وزير الخارجية السوري وليد المعلم وصل الى الكويت مساء اليوم في زيارة رسمية تستغرق يومين ينقل خلالها رسالة من رئيس الجمهورية العربية السورية بشار الاسد الى امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح تتضمن دعوة لحضور القمة العربية المقبلة .

وكان فى استقبال المعلم على ارض مطار الكويت الدولي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الخارجية بالانابة فيصل الحجي ووكيل وزارة الخارجية خالد الجارالله ومدير ادارة المراسم بالوزارة السفير ضاري العجران الى جانب سفير الجمهورية العربية السورية لدى دولة الكويت علي عبدالكريم واعضاء السفارة السورية .

وقال المعلم فى تصريح فور وصوله انه سيقوم غدا بتسليم سمو امير الكويت رسالة من الرئيس السوري بشار الاسد تتضمن دعوة لحضور القمة العربية المقبلة. واضاف quot; سابحث مع القيادة السياسية الكويتية العلاقات الثنائية الكويتية السورية اضافة الى الاوضاع الراهنة فى المنطقة quot;.

من جهته اشاد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الخارجية بالانابة فيصل الحجي بالعلاقات quot; الوطيدة والراسخة quot;بين الكويت وسوريا .

وقال الحجي فى تصريح بالمناسبة ان العلاقات الثنائية بين البلدين quot; سوف تساعد فى رأب الصدع العربي ومعالجة ما تتعرض له امتنا العربية من مشاكل كبيرة quot;. واعرب الحجي عن ثقته التامة بان القيادتين الكويتية والسورية قادرتان بالتعاون مع الرؤساء العرب على معالجة الازمات التى تشهدها بعض الدول العربية . واعرب عن امله بان تخرج القمة العربية المقبلة بقرارت ونتائج تعالج هذه الازمات.